أخبار العالمأخبار عاجلةأسواق الأسهماقتصاد وأعمال

أكبر معرض للسيارات في ألمانيا يبدي اهتماما بقضية تغير المناخ

ميونيخ (رويترز) – لم يعد أكبر معرض للسيارات في ألمانيا، والذي يقام في ميونيخ هذا الأسبوع، يهتم بالسيارات فقط.

ويسعى معرض (آي.إيه.إيه) هذا العام لأن يشمل وسائل النقل بشكل عام، بدءا من الدراجات الهوائية والكهربائية وانتهاء بالسيارات. وهذا أول حدث رئيسي لصناعة السيارات في جميع أنحاء العالم منذ تفشي جائحة كوفيد-19.

وفي مؤتمر صحفي قبل افتتاحه، قالت هيلديجارد مولر رئيسة رابطة صناعة السيارات الألمانية (في.دي.إيه) التي تنظم هذا المعرض نصف السنوي “يدور هذا المعرض حول المحركات الصديقة للمناخ (ووسائل) الانتقال الرقمية… هدف حماية المناخ هو ما يقودنا”.

والمعرض، الذي انتقل هذا العام من فرانكفورت إلى ميونيخ تحت عنوان “الانتقال في المستقبل”، بعيد كل البعد عن شكله المعتاد الذي يضم أكبر وأقوى السيارات في السوق.

وألقى الوباء والقلق المتزايد من تغير المناخ بظلال غير مريحة على الحدث الذي يتعرض بالفعل لضغوط من تراجع أعداد الحضور في السنوات السابقة إذ كان 930 ألفا في عام 2015 وبلغ 560 ألفا فقط في عام 2019.

وعلى سبيل المثال لا الحصر، قرر العديد من رواد الصناعة عدم المشاركة في هذا المعرض، ومنهم تويوتا ولاند روفر التابعة لجاجوار وستيلانتيس، بما في ذلك وحدتها الألمانية أوبل، وفيراري.

ومع ذلك، فقد بدا من الواضح أن السيارات لا تزال هي السمة المهيمنة على الحدث مع مسارعة عمال البناء يوم الأحد لإقامة أجنحة العرض المتبقية قبل الافتتاح الرسمي يوم الثلاثاء.

ومن المقرر نشر ما يصل إلى 4500 شرطي في الموقع خلال المعرض الذي ينتهي يوم الأحد المقبل، وهو أكبر وجود للشرطة في حدث يقام في ميونيخ منذ 20 عاما.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق