أخبار عاجلةأسواق الأسهماقتصاد وأعمالالكويتبورصة

استمرار صعود “الرئيسي” وتراجع “العام” و”الاول” والسيولة تقفز الى 65.6 مليون دينار

شهدت الجلسة الثالثة من شهر اكتوبر تباين أداء مؤشرات بورصة الكويت، وسجلت تغيرات متفاوتة، إذ تراجع مؤشر السوق العام بنسبة محدودة جداً كانت بنسبة 0.03 في المئة أي ما يعادل 1.75 نقطة ليصل عند مستوى 6,876.67 نقطة بسيولة جيدة ونامية قياساً على جلستين الماضيتين،، أو معدلات الشهر الماضي، إذ ارتفعت إلى 65,681 مليون دينار متداوله كمية اسهم بلغت 500,645 مليون دينار، تمت عبر 15,200 الف صفقة، وتم تداول 142سهماً ربح منها 57 سهماً وتراجعت أسعار 57 سهما واستقر 28 سهما دون تغير.

وكان الضغط من السوق الأول، الذي خسر مؤشره 8.97 نقاط ما يعادل نسبته 0.12 ليقفل على مستوى 7,488.28 نقطة بسيولة بلغت قيمتها 29,079 مليون دينار وبحجم تداول بلغ 80,383 مليون سهم، وبعدد صفقات 3,395 الاف صفقة،

واستمر التداول والنشاط لمصلحة السوق الرئيسي الذي نما مؤشره بنسبة 0.27 في المئة ما يعادل 15.03 نقطة، ليبلغ مستوى 5,677.73 نقطة مستحوذا على اكثر من نصف سيولة جلسة التداول بقيمة 36.6 مليون دينار, تداولت عدد أسهم قياسي أيضاً بلغ 420,262 مليون سهم عبر 11,805 الف صفقة.

وارتفعت وتيرة تعاملات الأسهم الصغيرة بشكل كبير وأعادت إلى الأذهان تعاملات أبريل ومايو الماضيين والذي حققت خلالهما بعض الأسهم التي أعلنت نتائج فصلية جيدة للربع الأول نمواً كبيراً زاد على 100 في المئة في بعضها، وابتدأ هذا الشهر بنمو كبير للنشاط وتركز السيولة على تعاملات أسهم صغيرة أو أسهم كبرت وأصبحت متوسطة سعرياً وبشكل شبه جماعي خلال جلستين.

وكانت شركات (استهلاكية) و(وربة كبيتل) و(تمدين ع) و(المغاربية) الأكثر ارتفاعا أما شركات (وطني) و(بيتك) و(وطنية) و(أعيان) فكانت الأكثر تداولا من حيث القيمة في حين كانت شركات (فنادق) و(المعدات) و(وطنية د ق) و(اولى تكافل) الأكثر انخفاضا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق