أخبار العالمأخبار عاجلةأسواق الأسهماقتصاد وأعمالعملات

“البيتكوين” تتراجع وسط إعراب كبار مسؤولي “الفيدرالي” عن قلقهم حيال خطر العملات المشفرة

 تراجعت البيتكوين خلال تعاملات الخميس لكنها تتداول أعلى 44 ألف دولار، وسط إعراب كبار مسؤولي مجلس الاحتياطي الفيدرالي عن قلقهم حيال الخطر المحتمل الذي تشكله العملات المشفرة على النظام المالي خلال اجتماع يوليو. وعلى صعيد التداولات، تراجعت البيتكوين بنحو 0.9% إلى 44477 دولارًا. وفي نفس الوقت، تراجعت الإيثيريوم 0.8% إلى 3002.3 دولار، بينما ارتفعت الريبل 1.4% عند 1.1275 دولار.

ووفقًا لما ذكره موقع “كوين تلغراف”، يتوقع “نايجل جرين” الرئيس التنفيذي والمؤسس لإحدى أكبر منظمات الاستشارات المالية المستقلة في العالم “دي فير” deVere أن أداء الإيثيريوم سيستمر التفوق على البيتكوين حتى نهاية عام 2021، بعدما استطاعت تحقيق مكاسب بنحو 300% هذا العام مقارنةً بمكاسب البيتكوين التي بلغت 55%. ويرى “جيك كلاين” رئيس مجلس إدارة شركة تعدين الذهب “إيفلوشن ماينينج” Evolution Mining أن تقلبات العملات المشفرة قد تقود مستثمري البيتكوين نحو الذهب.

وفي مقابلة مع شبكة “سي إن بي سي”، قال “كلاين”، أمس، إنه لا يزال هناك وقت طويل أمام البيتكوين حتى تصبح ضمن فئة الأصول الآمنة وطويلة الآمد مثل الذهب الذي أثبت ذلك للمستثمرين على مدار آخر 70 عامًا. وأوضح أن العملات المشفرة مسؤولة عن كمية ضخمة من أموال المضاربة، لذلك فهو يرى أن تقلبات هذا النوع من العملات قد تدفع المستثمرين في النهاية نحو معدن الذهب.​

وتتراوح أسعار الذهب بين مستويات مرتفعة ومنخفضة في العام الجاري، وكذلك البيتكوين التي تجاوزت 48 ألف دولار في نهاية الأسبوع الماضي رغم هبوطها أدنى 30 ألفًا في يونيو ويوليو. وفي وقت يُعتقد أن مؤسسي تويتر وفيسبوك، جاك دورسي ومارك زوكربيرغ يضعان خططاً كبيرة في مجال العملات المشفرة، يرى مؤسس شبكة “إيثريوم”، فيتاليك بوتيرين، أن تلك الخطط لن تلقى الكثير من الزخم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق