أخبار عاجلةأسواق الأسهماقتصاد وأعمال

“الخليج للتأمين” تعزز تصنيفها الائتماني من “ستاندرد أند بورز”

أعلنت مجموعة الخليج للتأمين، بأن وكالة ستاندرد أند بورز جلوبال قد أعلنت عن رفع التصنيف الائتماني المصدر والتصنيف الخاص بالقوة المالية من المستوى “A-” إلى المستوى “A” لمجموعة الخليج للتأمين وشركتها الأساسية شركة الخليج للتأمين وإعادة التأمين، مع تعديل النظرة المستقبلية إلى مستقرة، إضافة إلى إصدار تصنيف جديد على المستوى “BBB+” خاص بالسندات التي ستقوم المجموعة بإصدارها. حيث جاء ذلك بعد إعلان المجموعة عن حصولها على الموافقات التنظيمية اللازمة لإصدار سندات دين دائمة ومساندة ضمن الشريحة الثانية من رأس المال، والتي سيتم اعتبارها بالكامل كجزء من رأس المال المتاح عند احتساب هامش الملاءة المالية للمجموعة.
– تعكس النظرة المستقبلية المستقرة عن توقع الوكالة بأنه على مدى العامين المقبلين، ستقوم مجموعة الخليج للتأمين بدمج عمليات أكسا الخليج بنجاح، وتحسين تنوع محفظة الاستثمار، والحفاظ على كفاية رأس المال المُحسنة، والاستمرار في تحسين أداء العمليات التشغيلية، مما سيساعد المجموعة على حماية رأس مالها القوي خلال العامين المقبلين.
– وقامت الوكالة بتحسين التقييم الخاص برأس مال المجموعة وأرباحها، مما أدى إلى مراجعة الملف العام للمخاطر المالية، حيث تم تقدير كفاية رأس مال وأرباح المجموعة ليصبح على المستوى “AA” أو أعلى، بعد إصدار هذه السندات وبعد زيادة رأس المال بقيمة 50 مليون دينار كويتي في سبتمبر 2021، كما تتوقع الوكالة أن يصبح ملف المخاطر المالية للمجموعة أقوى بعد إدراج الأصول الاستثمارية لشركات أكسا، وكنتيجة لذلك؛ ونتيجة زيادة حقوق المساهمين، تتوقع الوكالة انخفاض الأصول عالية المخاطر مقارنة بحقوق المساهمين.
– وستقوم الوكالة بتصنيف السندات الجديدة وقت الإصدار كمحتوى متوسط (طبقاً لمنهجية الوكالة) من رأس المال الخاص بالمجموعة طالما لم تتغير الشروط والأحكام. ويعبر هذا التصنيف على أن السندات ذات محتوى أسهم متوسط، وذلك بشكل رئيسي ناتج عن التأجيل الاختياري لمدفوعات الفائدة من قبل المصدر، كما تخضع السندات للشريحة الثانية من رأس المال وكذلك لها صفة الاستدامة.
– واعتبرت الوكالة أن نسبة الرافعة المالية للمجموعة محايدة للتقييم العام لملف المخاطر المالية. وأضافت الوكالة: تستفيد مجموعة الخليج للتأمين من موقعها التنافسي القوي كشركة تأمين رائدة في الكويت والبحرين والأردن. وكنتيجة لهذه الصفقة، ستصبح المجموعة واحدة من أكبر ثلاث شركات رائدة في المنطقة بإجمالي أقساط يبلغ 2.3 مليار دولار أمريكي. حيث سيؤدي ذلك إلى تقليل اعتمادها، من حيث مساهمة الأقساط، على شركتها الأساسية بالكويت.
– وبهذه المناسبة قال السيد خالد مشاري السنعوسي، المدير التنفيذي للمجموعة:
“نحن سعداء عن رفع التصنيف الائتماني المصدر والتصنيف الخاص بالقوة المالية من المستوى “A-” إلى المستوى “A” من قبل وكالة ستاندرد آند بورز، والذي جاء بفضل إطار عمل إدارة مخاطر المؤسسة الشامل والراسخ مع الأدوات والتقنيات المناسبة، التي تساعد في تحديد المخاطر وقياسها وإدارتها بشكل مناسب على مستوى المجموعة. كما أن استكمال صفقة الاستحواذ على شركة أكسا وزيادة رأس المال بنجاح وإصدار السندات الدائمة والمساندة، يعكسان بشكل واضح التطبيق الناجح لاستراتيجية المجموعة. إننا في مجموعة الخليج للتأمين نسعى جاهدين لاستكشاف نهج مبتكر للمجموعة لتوفير تجربة مثيرة للعملاء من خلال العروض ذات المستوى العالمي مع وجود علامة تجارية قوية وموحدة لـ GIG عبر الأسواق التي نتواجد فيها مباشرة “.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق