أخبار العالمأخبار عاجلةمنوعات

السيارات الكهربائية تستمر في التقدم .. كيف زاد إقبال المستهلكين عليها خلال الجائحة؟

في حين تراجعت مبيعات السيارات في 2020 بسبب وباء كورونا، كان حظ السيارات الكهربائية أفضل؛ إذ أكدت الوكالة الدولية للطاقة أن عدد السيارات الكهربائية المسجلة في جميع أنحاء العالم، زاد بشكل كبير خلال العام الماضي، وقد عززت خطط الإنقاذ الاقتصادي بعد الجائحة الإقبال العالمي على السيارات الكهربائية.

5 أشياء يجب معرفتها عن سوق السيارات الكهربائية

1- عدد ضخم من السيارات الكهربائية في 2020

– في نهاية العام الماضي بلغ عدد المركبات الكهربائية المسجلة التي تسير على الطريق 11 مليون مركبة، من بينها 10 ملايين سيارة.

– من المتوقع أن يزيد العدد الإجمالي للسيارات الكهربائية والشاحنات والحافلات ليصل إلى 145 مليون مركبة، أو 7% من وسائل النقل البرية، بحلول نهاية العقد.

– مع وجود برامج وإجراءات أكثر جرأة بشأن خفض الانبعاثات، يمكن أن يصل عدد المركبات الكهربائية إلى 230 مليون مركبة بحلول عام 2030، بما يمثل 12% من جميع وسائل النقل البرية.

2- زيادة المبيعات رغم الجائحة

– زادت عمليات تسجيل السيارات الكهربائية بنسبة 41% في 2020، وذلك رغم انخفاض مبيعات السيارات بنسبة 16% في جميع أنحاء العالم.

– تجاوزت أوروبا الصين في مبيعات السيارات الكهربائية لأول مرة في 2020، بمبيعات بلغت 1.4 مليون سيارة، بينما بلغت مبيعات السيارات الكهربائية في الصين 1.2 مليون سيارة.

3- زيادة إنفاق المستهلكين والحكومات على السيارات الكهربائية

– أدت زيادة أعداد أنواع السيارات الكهربائية، وانخفاض تكلفة البطاريات، إلى زيادة إنفاق المستهلكين بنسبة 50% على السيارات الكهربائية في 2020، بحجم إنفاق بلغ 120 مليار دولار.

– واصلت الحكومات أيضاً تشجيع الانتقال إلى المركبات الكهربائية، حيث أنفقت 14 مليار دولار على حوافز الشراء والخصومات الضريبية.

4- زيادة عمليات تسجيل الحافلات والشاحنات الكهربائية في أكبر الأسواق في العالم

– شهدت الصين وأوروبا وأمريكا الشمالية زيادة في عدد عمليات تسجيل الحافلات والشاحنات الكهربائية، ويرجع ذلك إلى فرض الحكومات قيودًا على المركبات المسببة للتلوث.

– تشكل الشاحنات الكهربائية الثقيلة حالياً نحو 1% من إجمالي مبيعات الشاحنات في أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية.

5- دور السيارات الكهربائية في تقليل غازات الاحتباس الحراري

– أشارت الوكالة الدولية للطاقة إلى أن اعتماد المركبات الكهربائية على نطاق واسع، يمكن أن يساهم في خفض الانبعاثات بأكثر من الثلث بحلول عام 2030.

المصدر: المنتدى الاقتصادي العالمي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق