أخبار عاجلةأسواق الأسهماقتصاد وأعمالالكويت

الشال: 5.29 مليار دينار تحويلات العاملين الى الخارج

ذكر تقرير صادر عن مركز الشال الاقتصادي الاسبوعي ان بنك الكويت المركزي نشر أرقاماً أولية حول ميزان المدفوعات لعام 2020، وكذلك الأرقام المعدلة لعام 2019، وتشير هذه الأرقام إلى أن فائض الحساب الجاري قد بلغ نحو 6.858 مليار دينار، أي ما يعادل نحو 22.4 مليار دولار أمريكي، مقابل فائضاً بلغت قيمته نحو 10.125 مليار دينار كويتي في عام 2019. والحساب الجاري يتكون من ميزاني السلع والخدمات ودخل الاستثمار في القطاعين العام والخاص، والتحويلات الجارية للقطاعين.

وانخفض فائض الميزان السلعي (الفرق بين قيمتي الصادرات والواردات السلعية) إلى نحو 4.736 مليار دينار من نحو 10.717 مليار دينار، أي بانخفاض بنحو 5.981 مليار دينار، ونسبته نحو 55.8%، ففي جانب الصادرات السلعية، انخفضت قيمة الصادرات النفطية إلى نحو 10.958 مليار دينار، أي ما نسبته نحو 89.3% من جملة الصادرات السلعية في عام 2020، من نحو 17.827 مليار دينار، أي ما نسبته نحو 90.8% من جملة الصادرات السلعية في عام 2019 أي بنسبة انخفاض بلغت نحو 38.5%، وسجلت قيمة الواردات السلعية انخفاضاً بنحو 15.5%.

وانخفضت قيمة صافي دخل الاستثمار في القطاعين العام والخاص بما قيمته 185 مليون دينار، وبنسبة 1.7%، فبعد أن كانت تلك القيمة نحو 10.856 مليار دينار، في عام 2019، أي انخفضت قليلاً إلى نحو 10.671 مليار دينار، في عام 2020.

وتشير جداول بنك الكويت المركزي إلى بضعة أرقام نعتقد أنها مهمة، مثل تحويلات العاملين إلى الخارج في عام 2020 والتي بلغت نحو 5.290 مليار دينار، أي ما يعادل نحو 17.3 مليار دولار أمريكي، مقارنة بنحو 5.704 مليار دينار، في عام 2019 (-7.3%).

ويفترض أن تكون الكويت بقطاعيها العام والخاص قد حققت فائضاً في استثماراتها الخارجية ببلوغه نحو 6.472 مليار دينار، مقارنة بفائض بلغ نحو 9.436 مليار دينار في عام 2019، ويشمل هذا الفائض استثمارات مباشرة في الخارج بنحو 2.333 مليار دينار، وتشير خلاصة الجداول إلى أن ميزان المدفوعات قد حقق خلال عام 2020 فائضاً بلغ نحو 2.553 مليار دينار، مقارنة بفائض خلال عام 2019 البالغ نحو 817 مليون دينار.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق