أخبار العالمأخبار عاجلة

الكوارث الطبيعية تتسبب في خسائر اقتصادية بـ280 مليار دولار عالميًا خلال 2021

تسببت الأعاصير وحرائق الغابات والجفاف الذي شهدته الولايات المتحدة في العام الماضي، في أن يكون عام 2021 هو الأكثر تكلفة على صعيد الكوارث الطبيعية في التاريخ الأمريكي الحديث.

 

وكشفت بيانات الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي في الولايات المتحدة الإثنين أن أمريكا شهدت وقوع 20 كارثة طبيعية يتجاوز إجمالي الخسائر الناتجة عنها حاجز المليار دولار في 2021.

 

وأكدت البيانات أن إجمالي الخسائر التي تكبدها الاقتصاد بسبب الكوارث الطبيعية في العام الماضي بلغت 145 مليار دولار.

 

وكان إعصار “إيدا” من الدرجة الرابعة والذي ضرب الولايات المتحدة في أغسطس هو الأكثر تكلفة، إذ بلغت الخسائر الناجمة عنه مستوى 75 مليار دولار.

 

فيما جاءت أزمة درجة الحرارة المنخفضة في تكساس في فبراير الماضي والتي نتج عنها انقطاع الكهرباء في المرتبة الثانية من حيث الخسائر عند 24 مليار دولار، فيما تسببت سلسلة من حرائق الغابات في كاليفورنيا والولايات الغربية الأخرى في خسائر بقيمة 10.6 مليار دولار.

 

وفي السياق ذاته، كشفت بيانات شركة التأمين “ميونيخ ري” Munich Re والتي نقلها موقع “فوربس” أن إجمالي الخسائر الاقتصادية عن الكوارث الطبيعية على مستوى العالم بلغت حوالي 280 مليار دولار في 2021، مقارنة بـ210 مليارات دولار في 2020.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق