أخبار عاجلةأسواق الأسهماقتصاد وأعمالالكويت

الكويت تتلقى عروض استشاري المرحلة الأولى من مجمع النويصيب للطاقة والمياه

ذكرت مجلة ميد ان وزارة الكهرباء والماء والطاقة المتجددة تلقت عطاءين لعقد استشاري للمرحلة الأولى المخطط لها بطاقة 3600 ميغاوات من المجمع المتكامل للطاقة والمياه في النويصيب لتوليد الطاقة الكهربائية وتقطير المياه، إذ قدمت كل من شركة فيتشنر الألمانية وكونسورتيوم يسمى Granada Equipment عرضا للفوز بالعقد، على الرغم من أن عرض الشركة الالمانية هو الوحيد الذي تم اعتباره «مقبولا».

وينص العقد على تعيين استشاري للمشروع بحيث يتولى عمليات«توريد وتركيب وتشغيل وصيانة وحدات توربينات الغاز ذات الدورة المركبة في المرحلة الأولى من مشروع النويصيب بطاقة تبلغ 3600 ميغاواط»، ومن المتوقع أن ينفذ المشروع وفقا لنظام الهندسة والتوريد والبناء، وقالت المجلة ان هذا المشروع هو الثالث الذي يتم التخطيط له في الكويت الى جانب مشروع شمال الزور 2 و3 المستقل للطاقة والمياه ومشروع الخيران 1 المستقل للطاقة والمياه، واللذين يتم طرحهما كعقد واحد، بالإضافة إلى توليد 3500 ميغاواط ضمن المراحل التالية من مشروع الشقايا للطاقة المتجددة.

وقالت ميد انه من المقرر ان يؤدي مشروع شمال الزور 2 و3 المستقل إلى الدمج بين المرحلتين الثانية والثالثة المخطط لهما سابقا، وستصل طاقتهما لتوليد 2700 ميغاواط من الكهرباء، بالاضافة الى طاقة تحلية 165 مليون غالون امبراطوري من المياه يوميا، اما مشروع الخيران 1 فستبلغ طاقته 1800 ميغاواط من الكهرباء، بالاضافة لتحلية 125 مليون غالون من المياه يوميا.

واوضحت المجلة إن فريقا مؤلفا من شركتي ايرنست اند يونغ، واتكنز اند ادلشو البريطانيتين قد فاز بعقد لتقديم المشورة والخدمات الاستشارية لهيئة مشروعات الشراكة بين القطاعين العام والخاص، حيث حصل الفريق على العقد الاستشاري لمشاريع شمال الزور 2 و3، ومشروع الخيران 1 المستقل للطاقة والمياه في ابريل من العام الماضي، وبعد شهرين من حصول هيئة مشروعات الشراكة على موافقة ديوان المحاسبة على ترسية العقد.

واشارت ميد الى ان الكويت تتعرض لضغوط لتوسيع قدرتها على توليد الطاقة في ضوء الطلب المتزايد على الكهرباء.

وذكرت التقارير أن ذروة الطلب على الطاقة في البلاد وصلت إلى مستوى قياسي بلغ 15.67 غيغاوات في يوليو الماضي، علما بأن الحمل الأقصى في البلاد قبل يونيو من عام 2021 لم يتجاوز على الاطلاق 15 غيغاواط.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق