منوعات

«ايلون ماسك» لن يتوجه إلى بالي لحضور اجتماع على هامش مجموعة العشرين

أعلن وزير إندونيسي الأحد أن إيلون ماسك المالك الجديد لموقع تويتر لن يتوجه إلى بالي للمشاركة في اجتماع لرجال الأعمال على هامش قمة مجموعة العشرين، لكنه سيشارك في اجتماع افتراضي. كان من المقرر أن يتحدث ماسك الذي يملك شركة صناعة السيارات تيسلا، في ما يسمى المؤتمر الاقتصادي «بي20» في بالي.
ويفترض أن يمثل الملياردير أمام محكمة أميركية الأسبوع المقبل في دعوى قضائية بشأن حصوله في 2018 على حزمة بقيمة 56 مليار دولار من خيارات الأسهم. وقال لوهوت بنسار بانجيتان الوزير الإندونيسي المسؤول عن تنسيق الشؤون البحرية والاستثمارات لصحافيين «بالنسبة لإيلون موسك، انه يخضع لمحاكمة. يجب أن يكون حاضرا في المحكمة».وذكرت الوزارة أن ماسك أغنى رجل في العالم، سيشارك الاثنين أي قبل يوم واحد من افتتاح مجموعة العشرين في مناقشات افتراضية لمدة ساعة مع رجل الأعمال الإندونيسي أنينديا بكري حول «الاضطرابات المستقبلية لابتكار التكنولوجيا العالمية». ومن المشاركين في «بي20» مؤسس أمازون جيف بيزوس ورئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو ورئيس الوزراء الأسترالي أنتوني ألبانيزي. وقال بانجيتان إن ماسك سيزور جاكرتا في كانون الأول/ديسمبر «بعد انتهاء إجراءاته القانونية». وكان الرئيس الإندونيسي جوكو ويدودو زار تكساس للقاء ماسك في وقت سابق من هذا العام لمناقشة استثمار تسلا في صناعة النيكل في الأرخبيل. وتملك إندونيسيا أكبر احتياطي من النيكل في العالم وسيكون رائد السيارات الكهربائية مهتمًا بها لأنها تستخدم كمكونات للبطاريات.
وكان احد المساهمين طعن في المكافأة التي منحت لماسك بموافقة المستثمرين، أمام محكمة في ديلاوير. لكن المدعي اتهم مجلس الإدارة بالفشل في تنفيذ التزاماته.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق