أخبار العالمأخبار عاجلة

بنك الخليج يشجع عملاءه على استثمار الفائض من مدخراتهم مع «وايز»

في ظل الظروف الاجتماعية والاقتصادية الحالية، شجع بنك الخليج عملاءه على حسن استخدام الفائض من مدخراتهم عن طريق الاستثمار مع منصة “وايز”، وهي منصة الاستثمار الرقمية للبنك، التي تتيح للعملاء تخصيص تجربتهم الاستثمارية، والبدء في تنمية ثرواتهم.

وتتبع المنصة، التي تقدم الخدمات الاستشارية وخدمات إدارة المحافظ، استراتيجية استثمار حائزة على جائزة نوبل، تتيح للعملاء الاستثمار في الأسواق العالمية بكل سهولة ويسر وبأسلوب يتميز بالشفافية وقلة التكاليف، ويأتي هذا في الوقت الذي أقرت الحكومة قانونا يؤجل استحقاق أقساط القروض من المواطنين، مما يزيد السيولة الشهرية لديهم.

وحول مبادرة بنك الخليج لتشجيع العملاء على الاستثمار، قالت رئيسة إدارة الخدمات الاستثمارية في بنك الخليج داليا القاسم: “خلال العامين الماضيين، تغيرت خطط معظم الناس بسبب الظروف التي يمر بها العالم، ومن حسن الحظ أنه ما زال هناك متسع من الوقت للبدء بالتخطيط للمستقبل، فقد أتاح العام الماضي فرصة رائعة للادخار والاستفادة من العديد من أدوات الاستثمار المبسطة التي يقدمها بنك الخليج، عن طريق منصة وايز الاستثمارية، من المحافظ منخفضة التكاليف، والمستشارين المعتمدين، وغيرها. لهذا ندعو العملاء إلى استغلال هذه الفترة بالتخطيط لمستقبلهم المالي وتحقيق أهدافهم المالية المختلفة”.

وباعتبارها حلا استثماريا منخفض التكلفة، تواصل منصة “وايز” تميزها عن بدائل الاستثمار الأخرى على المدى الطويل. إلى جانب العوائد القوية، يتمتع عملاء “وايز” بمستوى عالٍ من الشفافية والمرونة المستمرة مع محافظهم الاستثمارية، التي يمكنهم إلغاؤها وتسييلها بسرعة وسهولة. عند الاستثمار مع “وايز”، يضمن العملاء أيضا الاستثمار في صناديق ذات كفاءة ضريبية تهدف إلى زيارة عوائدهم، مع تجنب الرسوم الخفية، وتهدف “وايز” إلى تشجيع المستثمرين من جميع الأعمار على إدارة مواردهم المالية بشكل فعال، وحماية مستقبل ثرواتهم.

ولتبسيط العملية الاستثمارية أكثر على العملاء، يتابع المستشارون الاستثماريون المعتمدون في بنك الخليج محافظ عملائهم باستمرار، وهم مستعدون دائما لتقديم الاستشارات ومساعدة العملاء للوصول إلى أهدافهم المالية. وإضافة إلى خبرتهم في الأسواق المحلية والعالمية، يتأكد مستشارو الاستثمار من تصميم بيان سياسة الاستثمار (IPS) بشكل فريد، ويوضح الأهداف الاستثمارية للعميل والمدى الزمني للاستثمار ومعدل المخاطر المقبول، من أجل مساعدة العملاء في تحقيق أهدافهم الاستثمارية وتنمية ثرواتهم.

الجدير بالذكر أن أداء “وايز” لبنك الخليج تفوق بالعوائد على مدى السنوات الماضية، فقد حققت منصة “وايز” الاستراتيجية عالية المخاطر عائدا تراكميا بواقع 53.2 في المئة من بداية انطلاقها حتى اليوم، بينما حققت الاستراتيجية المتحفظة للمنصة عائدا تراكميا بنسبة 27.0 في المئة من بداية انطلاقها حتى اليوم. وحققت الاستراتيجيتان عوائد تتفوق على معظم أسواق دول مجلس التعاون الخليجي، كما حققت “وايز” عائدا سنويا تجاوز 10.4 في المئة منذ إطلاقها عام 2017، في كل جوانب الاستراتيجيات الاستثمارية.

وتتميز “وايز” بسهولة الاستثمار فيها، حيث يمكن للعملاء البدء في بناء ثروتهم بـ10000 دولار فقط، مما يعني أنه يمكن لأي شخص بدء الاستثمار بجزء من مدخراته فقط، ونظرا لأن المرونة أمر أساسي، يتمتع العملاء أيضا بخيار السيولة اليومية، مما يعني أنه يمكنهم سحب أموالهم في أي وقت ومن أي مكان.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق