أخبار العالمأخبار عاجلةأسواق الأسهماقتصاد وأعمال

بنك الكويت الدولي «KIB» يعزز دعمه لكل المبادرات المساهمة في تفعيل دوره التوعوي

أكد بنك الكويت الدولي «KIB» أن مشاركته في الحملة التوعوية المصرفية «لنكن على دراية»، التي ينظمها بنك الكويت المركزي على مدار عام 2021 بإدارة اتحاد مصارف الكويت ومشاركة جميع البنوك الكويتية، تأتي ضمن رغبته في التواصل مع الجمهور عبر مختلف الوسائل من أجل تعزيز أهداف برنامجه المجتمعي، الذي يركز على نشر الثقافة المالية بين مختلف شرائح المجتمع وتوعيتهم بأهم الخدمات المصرفية وأفضل الحلول للاستثمار والتوفير.

وقال البنك، في بيان صحافي أمس، إن هذه الحملة تهدف إلى تسليط الضوء على مجموعة من الموضوعات المهمة والتوعوية التي يمكن للجمهور متابعتها عبر وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بالبنك المركزي واتحاد المصارف والبنوك المحلية المشاركة أو المنصة الإلكترونية المخصصة للحملة.

وأوضح أن هذه المواضيع تشمل التعريف بدور البنوك كوسيط مالي، وأهمية الادخار والاستثمار والمنتجات، التي تقدمها البنوك في هذا المجال، والتوعية بحقوق العميل عند الحصول على التمويل الشخصي سواء الاستهلاكي أو الإسكاني، وخدمات ذوي الإعاقة، كذلك آلية تقديم الشكاوى، إضافة إلى البطاقات المصرفية المتنوعة، وأهم الخطوات الواجب اتباعها لتجنب التعرض لعمليات الاحتيال، والتوعية بمخاطر «تكييش القروض» والاستثمارات عالية المخاطر وغيرها الكثير.

وقال المدير التنفيذي لوحدة الاتصال المؤسسي في البنك نواف ناجيا: «نحن في KIB نحرص دائماً على المشاركة في الحملات والمبادرات المجتمعية التي تساعدنا على التواصل مع العملاء وعامة الجمهور بما يعزز من أهداف برنامجنا للمسؤولية الاجتماعية الذي يركز على التأثير الإيجابي على الأفراد من خلال نشر الثقافة المصرفية ومحو الأمية المالية بينهم، إيماناً منا بضرورة دعم مثل هذه المبادرات التي تعزز استراتيجيتنا الرامية إلى توعية الجمهور بمختلف الخدمات والحلول المصرفية، التي يمكنهم الاستفادة منها في تلبية احتياجاتهم المالية، إلى جانب تعريفهم بحماية أصولهم وحقوقهم المالية».

وأوضح ناجيا، أن»KIB» يركز من خلال مشاركته في هذه الحملة على تقديم التعليمات والنصائح للعملاء عبر مختلف الوسائل الإعلامية ومنصات التواصل الاجتماعي الخاصة بالبنك، ومن الموضوعات، التي نشرها كيف للعملاء حماية بياناتهم المصرفية من الجرائم الإلكترونية وعمليات الغش والاحتيال الإلكترونية، إلى جانب تعريفهم ببعض المنتجات التي يقدمها البنك لهم مثل البطاقات الائتمانية التي تلبي احتياجاتهم المالية بطريقة عملية وآمنة دون الحاجة لحمل المبالغ الكبيرة، كذلك خدمات التمويل المتوافقة مع الشريعة الإسلامية التي تساعدهم على تحقيق أهدافهم وشراء ما يرغبون به بسهولة بفضل ميزة السداد الشهري المرن.

وأشاد بالأثر الإيجابي لهذه الحملة على أفراد المجتمع باعتبارها حملة وطنية شاملة تسعى إلى تسليط الضوء على الكثير من القضايا والمسائل المالية وتعزيز مستوى الثقافة والتوعية المصرفية بين أكبر عدد ممكن من أفراد المجتمع.

كما أثنى كذلك على المشاركة الفعالة من كل البنوك المحلية مما يعكس مدى حرص القطاع المصرفي الكويتي على مصلحة العملاء من خلال توعيتهم بحقوقهم وكيفية حماية أصولهم المصرفية، وينعكس بالتالي على زيادة ثقة العملاء بالمؤسسات المصرفية وزيادة الاستقرار الاقتصادي في البلاد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق