أخبار عاجلةأسواق الأسهماقتصاد وأعمالالكويت

بنك الكويت المركزي يتبنى المنتجات والخدمات ذات التقنية المالية التي تدعم الاستدامة (Sustainability) ضمن البيئة الرقابية التجريبية.

في إطار حرص بنك الكويت المركزي على دعم التقنيات المالية الحديثة، ومواكبة التوجهات العالمية المرتبطة بالاستدامة (Sustainability) لتحقيق الأهداف الاجتماعية والأهداف المتصلة بالمناخ والممارسات البيئية الخضراء، وتزامنا مع صدور المبادئ التوجيهية مؤخراً بشأن ESG، أعلن البنك عن منح الأولوية في البيئة الرقابية التجريبية للمنتجات والخدمات التي تدعم معايير الاستدامة.

جاء ذلك في بيان صحفي لبنك الكويت المركزي أشار فيه إلى العناية التي يوليها البنك للتقنيات المالية الحديثة، وحرصه على تشجيع المنتجات والخدمات المبتكرة ذات التقنية المالية التي تدعم النواحي البيئية والاجتماعية وجوانب الحوكمة (Environmental Social Governance) من خلال منحها الأولوية للاختبار ضمن البيئة الرقابية التجريبية لدى بنك الكويت المركزي. 

وأشار البيان إلى أن البنك قد بادر بطرح الإطار العام للبيئة الرقابية التجريبية في عام 2018 لاختبار المنتجات والخدمات المبتكرة في إطار التقنيات المالية الحديثة دون تعريض النظام المالي والمصرفي للمخاطر، كما استمر بتحديث الإطار العام وذلك لمزيد من التطوير وتحسين جودة المخرجات.

كما أشار بنك الكويت المركزي إلى الشوط الذي قطعه في السنوات الأخيرة في العمل على تحسين الخدمات التي تخدم القطاع المصرفي واقتصاد دولة الكويت، وأكد على أن تبني هذا النوع من المنتجات والخدمات هو مسيرة متواصلة.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق