أخبار عاجلةأسواق الأسهماقتصاد وأعمالالكويت

بنك الكويت الوطني يستقبل عمدة الحي المالي لمدينة لندن

اللقاء تناول تعزيز العلاقات الكويتية - البريطانية

استضاف بنك الكويت الوطني في مقره الرئيسي عمدة الحي المالي لمدينة لندن اللورد/ وليام راسل والوفد المرافق له على مأدبة غداء وذلك على هامش زيارته السنوية للكويت والتي دائماً ما يحرص خلالها على زيارة البنك.

وكان رئيس مجلس إدارة البنك وعدد من أعضاء المجلس والإدارة التنفيذية في استقبال راسل والوفد المرافق له الذي ضم سفيرة بريطانيا في الكويت السيدة/ بيلندا لويس والعديد من المسؤولين في المدينة.

وبهذه المناسبة، ألقى رئيس مجلس إدارة بنك الكويت الوطني السيد/ ناصر الساير كلمة رحب خلالها بالحضور وأعرب عن تقديره للدور الرائد الذي يقوم به عمدة الحي المالي لمدينة لندن في دعم أواصر العلاقات بين الكويت والمدينةالتي تضم العديد من كبرى المؤسسات المالية الكويتية.

أكد السايرعلى قوة الروابط الراسخة بين مجتمعات الأعمال في البلدين والتي استمرت على مدار عقود وأثمرت عن بناء علاقات تجارية ومالية ناجحة طالما امتدت إلى تبادل الخبرات والرؤى وساهمت بقوة في تعزيز المصالح المشتركة للبلدين.

وأشار الساير إلى حرص بنك الكويت الوطني على التواجد في الأسواق المالية الرئيسية والتي يأتي في مقدمتها مدينة لندن وذلك ضمن استراتيجية البنك لدعم التبادل التجاري بين الاقتصادات المتقدمة ودول المنطقة إلى جانب تقديم الخدمات المصرفية لعملاء البنك حول العالموتوطيد العلاقات مع الشركات العالمية الكبرى التي تتخذ من المدينة مقراً لها وترغب في تدشين أعمالها في الكويت والمنطقة.

كان بنك الكويت الوطني قد أسس فرعه في لندن أواخر سبعينيات القرن الماضي ليعد بذلك أول البنوك الخليجية التي دخلت إلى السوق البريطانية في إطار استراتيجية الوطني للتوسع الدولي.

يلتقي اللورد راسل خلال زيارته للكويت مع كبار المسؤولين الاقتصاديين لبحث تعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين، إضافة إلى بحث آفاق الفرص الاستثمارية وأوجه التعاون في العديد من القطاعات ومناقشة آخر التطورات المالية والاقتصادية على الساحتين المحلية والعالمية.

ويتميز بنك الكويت الوطني بانتشار جغرافي عالمي مترامي الأطراف يضم أفرع وشركات تابعة في كل من الصين، وجينيف، ولندن، وباريس، ونيويورك، وسنغافورة، بالإضافة إلى تواجدها الإقليمي في لبنان، والأردن، ومصر، والبحرين، والسعودية، والعراق، والامارات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق