أخبار عاجلةأسواق الأسهماقتصاد وأعمالالكويت

بنك الكويت الوطني يواصل التوعية بمخاطر حوادث موسم البر بالتعاون مع قوة الإطفاء العام 

"سلامتكم تهمنا" تخللها زيارات ميدانية لعدد من المخيمات 

الصراف: يأتي هذا التعاون بهدف خفض نسبة الحوادث وتحقيق موسم تخييم آمن للجميع

الهلفي: لطالما كان الوطني حاضراً لدعم هذه الحملات والمساهمة معنا في التوعية على السلامة العامة

 

يواصل بنك الكويت الوطني التوعوية بالتعاون مع قوة الإطفاء العام بالتزامن مع انطلاق موسم البر وذلك بهدف حماية مرتادي البر والمخيمات البرية وتعزيز الوعي تجاه الحوادث الناجمة عنها. ويأتي هذا التعاون في إطار دعم بنك الكويت لحملة قوة الإطفاء العام “سلامتكم تهمنا”.

وقد قام موظفو البنك الوطني وفريق من قوة الإطفاء العام بزيارة عدد من مواقع التخييم في شمال الكويت لتوزيع حقيبة متكاملة تتضمن إسعافات أولية ومطفأة حرائق وأجهزة لإنذار الحريق. وستستمر الحملة طوال موسم البر وتهدف إلى زيارة المزيد من المخيمات في مناطق مختلفة في الكويت.

وقال مسؤول العلاقات العامة في بنك الكويت الوطني محمد الصراف إن هذه الحملة غير المسبوقة تأتي بالتعاون مع قوة الإطفاء العام لحماية مرتادي البر والوقاية من الحوادث والحرائق في موسم البر. لطالما كنا من رواد المبادرات التي تواكب موسم البر، وحملتنا هذا العام هدفها ليس فقط حماية المخيمات بل سلامة المرتادين للمخيمات وأمانهم.

وأضاف الصراف أن بنك الكويت الوطني يعتز بالعمل مع قوة الإطفاء العام ويفخر بجهود أبطالها وتفانيهم في رسالتهم، ونحن نتطلع أن نصل على ابعد ما يمكن من خلال هذه الحملة لتعزيز الوعي المجتمعي تجاه الحوادث والحرائق ورفع مستوى المسؤولية وهذا ما نتطلع إلى ترجمته من خلال انخفاض نسبة الحوادث والحفاظ على الأرواح والممتلكات.

 ولفت الصراف إلى أن هذه الزيارات الميدانية التقت بالمخيمين وشرحت لهم مكونات الحقيبة التي يتم توزيعها والتي تتألف من مطفأة حريق واسعافات أولية وأجهزة إنذار وقدم فريق الإطفاء العام نصائح السلامة والأمان لتجنب أكبر نسبة من الحوادث والحرائق والإصابات.

وبدوره، شكر رئيس قسم التوعية والإرشاد المقدم الدكتور راشد حسن الهلفي مساهمة بنك الكويت الوطني في حملة “سلامتكم تهمنا” ونوه بدور البنك المجتمعي الداعم للحملات التوعوية التي تطلقها قوة الإطفاء العام لما لهذه الحملات من تأثير ومساهمة مباشرة في تقليل نسبة الحوادث.

كما أشار الهلفي إلى أن قوة الإطفاء العام تضع نصب أعينها حماية الأرواح والممتلكات ولاسيما مع عودة موسم البر، لذلك نكثف حملاتنا التوعوية في هذه الفترة بالتعاون مع شركاء حقيقيين مثل بنك الكويت الوطني للتواصل مع مرتادي البر وتعزيز الوعي الوقائي من خطر الحوادث التي تقع خلال هذا الموسم.

وإلى جانب الزيارات الميدانية، تتضمن الحملة كذلك توعوية اجتماعية عبر قنوات التواصل الاجتماعي من خلال مجموعة من الرسائل المصورة والنصائح التي سيقدمها فريق قوة الإطفاء العام حول الوقاية من الحرائق وحوادث الاختناق والسلامة العامة، والمحافظة على نظافة العامة.

وتجدر الإشارة إلى تجنب الحوادث في موسم البر يبدا بالوقاية منها، ويأتي إطلاق هذه الحملة بهدف خفض نسبة الحوادث والحرائق والخسائر البشرية التي نشهدها سنويا في موسم التخييم والتي كانت نتيجة محتومة للإهمال بالتقيد بالاشتراطات الوقائية وعدم معرفة كيفية التصرف لحظة وقوع حادثة الحريق.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق