أخبار عاجلةأخبار العالم

بنك كندا: سوق الإسكان يحمل مخاطر عالية لحدوث حركة تصحيحية

قال نائب محافظ بنك كندا إن تدفق المستثمرين إلى سوق الإسكان في البلاد قد يعرض السوق لاحتمالات أكبر لحدوث حركة تصحيحية.

 

وذكر “بول بيودري” في خطاب خلال حدث عبر الإنترنت، أن نقاط الضعف الرئيسية في النظام المالي الكندي والمتمثلة في اختلالات سوق الإسكان والمستويات المرتفعة لديون الأسر قد تفاقمت بسبب وباء “كوفيد-19”.

 

وأوضح “بيودري”: “التدفق المفاجئ للمستثمرين في سوق الإسكان قد ساهم في الزيادات السريعة للأسعار التي شهدناها في وقت سابق من هذا العام، ومع إمكانية استمرار صعود الأسعار لفترة من الوقت فإن ذلك يرفع احتمالات حدوث حركة تصحيح”.

 

وكانت أسعار المنازل في كندا قد شهدت ارتفاعات قوية في بداية العام الجاري قبل أن تصل لذروة في مارس الماضي ثم تراجعت بحلول أشهر الصيف.

 

وألمح بنك كندا في الشهر الماضي إلى إمكانية بدء رفع معدلات الفائدة بحلول أبريل 2022، مع قيامه بالفعل بإنهاء برنامج مشتريات الأصول.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق