أخبار عاجلةأسواق الأسهماقتصاد وأعمال

“بيتك”: رسائل توعوية لحماية حسابات العملاء المصرفية

يواصل بيت التمويل الكويتي “بيتك” جهوده التوعوية لتعزيز الثقافة المالية لدى العملاء والجمهور وتسليط الضوء على عملياتِ الاحتيال التي قد يتعرض لها العملاء وذلك في إطار دعم حملة التوعية المصرفية “لنكن على دراية” التي أطلقها بنك الكويت المركزي في بداية 2021 بالتعاون مع اتحاد مصارف الكويت.
من خلال دعم أهداف الحملة، يسعى “بيتك” إلى ترسيخ دوره الريادي في التوعية المصرفية وتوفير أعلى معايير الحماية للعميل عند استخدامه المنتجات والخدمات البنكية، وخدمته على النحو الذي يحقق له الراحة والأمان والمرونة عند تنفيذ عملياته البنكية.
وبناء عليه، عزَّز “بيتك” محتوياته عبر جميع قنواته عبر وسائل التواصل الاجتماعي وموقعه الإلكتروني للتوعية بعمليات الاحتيال التي قد تتم عبر طرق عدة مثل الرسائل النصية، أو البريد الإلكتروني، أو حتى المكالمات الهاتفية.
وأكد “بيتك” في رسائله التوعوية أن البنك لن يطلب المعلومات الشخصية لأي من عملائه عن طريق البريد الإلكتروني أو الرسائل النصية أو المكالمات الهاتفية. بالتالي، على العميل أن يتجنَّب الردَّ على تلك الرسائل، باعتبارها محاولات احتيال والهدف منها الحصول على معلوماته المصرفية لسرقة أمواله أو بياناته.
وشددّ أيضاً على ضرورة تعامل العميل بِحذر مع الروابط الإلكترونية، لأن مجرد الضغط على الرابط قد يُعَرّض بياناته المصرفية السرية للسرقة.
وتطرّق إلى بعض النصائح التي يمكن للعميل اذا اتبعها أن تحمي حسابه المصرفي مثل عدم حفظْ أيَّ معلومات سرية كأرقام بطاقة السحب الآلي، أو بطاقة الائتمان، أو رقم التعريف الشخصي على الهاتف النقال، وعدم كتابة الرقم السري على البطاقة ومشاركتها مع أيِّ جهة، وهو ما ينطبق هذا أيضاً على كلمة المرور لمرة واحدة OTP، وتسجيل الخروج من التطبيق أو الموقع الإلكتروني للبنك فور الانتهاء من المعاملة.
ويحرص “بيتك” على إعداد منشورات ومحتويات مدروسة وهادفة لتعزيز الثقافة المالية و رفع مستوى وعي الجمهور بالخدمات والمنتجات المصرفية والتحوط من عمليات النصب والاحتيال والسرقة والاستثمارات المحفوفة بالمخاطر.
وتستقطب المبادرات والمنشورات التوعوية والأنشطة التفاعلية التي يطلقها “بيتك” عبر حساباته في وسائل التواصل الاجتماعي في إطار حملة “لنكن على دراية” متابعة واهتماماً كبيرين من عملاء البنك والجمهور.
وكجزء من برنامجه للمسؤولية الاجتماعية، يواصل “بيتك” مساهمته الفاعلة في حملة التوعية المصرفية “لنكن على دراية”، بهدف تسليط الضوء على حقوق العملاء وتوعيتهم بالحقوق والالتزامات عند التعامل مع البنوك.
تجدر الإشارة إلى أن “بيتك” يركز بشكل دائم على تنظيم العديد من الدورات التدريبية لموظفيه لرفع خبراتهم في مجال تخصصهم، ويحثهم على نقل هذه المعلومات بشكل مبسط ومركز إلى العملاء من خلال الاتصال المباشر في مواقع تقديم الخدمة وعبر أدوات وقنوات التواصل الاجتماعي والقنوات الإلكترونية المختلفة للبنك.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق