أخبار العالمأخبار عاجلةأسواق الأسهماقتصاد وأعمال

تخفيف قيود «أوبك+» يرفع إنتاج «المقسومة» إلى طاقتها القصوى

قالت وكالة ستاندرد اند بورز غلوبال بلاتس إنه فيما تستعد منظمة «أوبك+» لتخفيف القيود عن انتاج اعضائها بـ1.14 مليون برميل نفط يومياً من مايو إلى يوليو بزيادات شهرية، فإن المنطقة المقسومة بين الكويت والسعودية تستعد لتوفير مصدر إضافي لإنتاج البلدين. وأوضحت أنه في الوقت الحالي ما تزال المنطقة المقسومة مصدراً جاهزاً لإنتاج النفط لكنه غير مستغل الى حد كبير للبلدين، لكن تخفيف قيود إنتاج «أوبك+» قد يعني أن مرحلة سبات إنتاج تلك المنطقة قد ولت قريباً إلى غير رجعة.

وأشارت إلى أن سقف إنتاج السعودية سيرتفع بين مايو ويوليو بمقدار 376 ألف برميل يوميا، بينما ستشهد الكويت زيادة في حصتها الانتاجية بـ96 ألف برميل يومياً. ونقلت عن محلل نفطي أن انخفاض إنتاج المنطقة المقسومة يعود إلى اتفاقية خفض الانتاج لمنظمة «أوبك»، والذي من دونه لبلغ إنتاج المنطقة نحو 500 ألف برميل يوميا.

وتوقعت «ستاندرد اند بورز بلاتس» أن تصل إحجام الانتاج من الحقول النفطية المشتركة بين الكويت والسعودية الى 400 الف برميل يوميا في مايو، وان ترتفع تدريجيا الى 500 الف برميل يوميا بحلول اغسطس. وكشف مصدر مطلع لـ«الوكالة» ان فترة تخفيضات «اوبك» اتاحت لإدارة المنطقة وقتاً كافياً لإعادة تأهيل الحقول النفطية والمنشآت بعد سنوات من توقف عملها، مشيراً إلى أنه تم إحراز تقدم كبير في المسائل الفنية والجيولوجية للحقول النفطية والانتاج.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق