أخبار العالمأخبار عاجلةأسواق الأسهماقتصاد وأعمالالكويت

تراجع مؤشرات بورصة الكويت… والسيولة 60 مليون دينار

أخيراً خضعت مؤشرات بورصة الكويت الرئيسية للون الأحمر، وبعد تسع جلسات متتالية باللون الأخضر، وسجلت مؤشرات السوق الأربعة خسائر محدودة.

وخسر مؤشر السوق العام بنسبة 0.06 في المئة فقط هي 3.97 نقاط ليقفل على مستوى 6459.66 نقطة بسيولة متراجعة هي الأخرى دون معدلات الأسبوع التي بلغت 70 مليون دينار، إذ بالكاد بلغت سيولة أمس 60 مليون دينار تداولت 350.3 مليون سهم عبر12986 صفقة، وتم تداول 144 سهماً ربح منها 53 بينما تراجع 70 وأقفل 18 دون تغير.

وسجل مؤشر السوق الأول خسارة أقل ولا تكاد تذكر بنسبة 0.03 في المئة أي 2.04 نقطة ليقفل على مستوى 7016.4 نقطة بسيولة بلغت 31 مليون دينار تداولت 88.1 مليون سهم عبر 4648 صفقة وربحت 5 أسهم فقط مقابل خسارة 18 واستقرار سهمين دون تغيير.

وساهمت أسهم الوطني وبوبيان وبنك برقان والبورصة واستثمارات في توازن السوق نظراً إلى وزن بنكي الوطني وبوبيان الكبير، واستقر بيتك على خسارة محدودة.

وسجل مؤشر السوق الرئيسي خسارة بنسبة أكبر كانت 0.16 في المئة أي 8.64 نقاط ليقفل على مستوى 5374.8 نقطة بسيولة جيدة تجاوزت 29 مليون دينار بقليل تداولت 262.1 مليون سهم عبر 8338 صفقة، وارتفعت أسعار 48 سهماً في “الرئيسي” مقابل خسارة 52 واستقرار 16 دون تغير.

بدأت تعاملات أمس في بورصة الكويت وهي الجلسة الأخيرة للأسبوع وبعد أكثر من أسبوعين من النمو المتواصل بدأت تعاملاتها على فتور مقارنة بالجلسات السابقة من الأسبوع.

وشهدت بعض الأسهم عمليات جني أرباح توسعت مع مرور الوقت وزاد الضغط عليها في مقدمتها أسهم العقار كوطنية عقارية ومزايا وعقارات الكويت والتجارية، وحققت الأسهم مكاسب جيدة طيلة الفترة الماضية خصوصاً أول سهمين منها.

وكانت أسهم قطاع البنوك متماسكة وعلى هدوء بداية الجلسة بينما تذبذب أداء سهمي أجيليتي وصناعات، ثم بعد ذلك زاد البيع خصوصاً بعد أول نصف ساعة وزاد الضغط وظهر اللون الأحمر للمرة الأولى غير أن عمليات الشراء على سهم البنك الوطني أنقذت الموقف رافقه أسهم بنك بوبيان والبورصة والاستثمارات وبسبب وزن الوطني وبوبيان استقرت المؤشرات قريبة من نقطة الأساس خصوصاً أن بيتك سجل خسارة محدودة جداً.

في المقابل، شهدت أسهم نشيطة في السوق الرئيسي محاولة ارتداد في مقدمتها اسهم “جي إف إتش” وأعيان والخصوصية الذي ارتفعت سيولته مع انطلاق الجلسة لتعوض هذه الأسهم خسائر أسهم عقارية مثل الوطنية العقارية ومزايا والتجارية ومال السوق للبيع لتنتهي الجلسة جيدة على وقع جني أرباح مستحق.

خليجياً، طغى اللون الأحمر على أداء مؤشرات الأسواق المالية بدول مجلس التعاون الخليجي وبعد أداء إيجابي طيلة جلسات هذا الأسبوع وكانت أكبر خسارة من نصيب مؤشر سوق أبوظبي وبنسبة 1 في المئة بينما تراجعت 4 مؤشرات أخرى بنسب محدودة.

وكان مؤشر السوق السعودي الأفضل أداء إذ استمر بتحقيق المكاسب واخترق مستوى 10900 نقطة للمرة الأولى منذ 7 سنوات وربح أيضاً مؤشر سوق البحرين لكن بنسبة محدودة، وكانت أسعار النفط تتداول قريبة من مستوى 75 دولاراً للبرميل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق