أخبار عاجلةأسواق الأسهماقتصاد وأعمال

تقرير: أزمة سلاسل الإمدادات العالمية وصلت إلى ذروتها في 2021

كشف تقرير أن الضغوط على سلاسل الإمدادات العالمية لا تزال مرتفعة أعلى مستويات ما قبل الجائحة، لكن هناك إشارات حول أن العلاقات التجارية العالمية قد بدأت التوجه نحو مستويات طبيعية في العام الجاري، على الرغم أن العديد من الدول تواجه زيادة في إصابات كورونا” ومعدل التضخم.

 

وكشفت بيانات مقياس قيود سلاسل الإمدادات العالمية والذي أعده بنك الاحتياطي الفيدرالي في نيويورك ونقلتها صحيفة “فاينانشال تايمز” أن تلك الضغوط وصلت إلى ذروتها في أكتوبر العام الماضي.

 

وتباطأ المقياس -الذي يستند إلى 27 متغيرًا بما فيهم معدلات الشحن وتكاليف الشحن الجوي- بصورة هامشية خلال نوفمبر وديسمبر.

 

وأكد محللون أن الضغوطات في مناطق محددة سوف تواصل التراجع خلال الأشهر المقبلة.

 

وقال “سيمون إيدلستن” مدير صندوق “أرتيميس جلوبال سيليكت” Artemis Global Select Fund: “إعادة فتح الاقتصاد العالمي بصورة سريعة فاجأ البعض العام الماضي، لكن بعض القطاعات مثل صناعة السيارات – التي عانت من نقص في أشباه الموصلات – يبدو أنها تتحسن”.

 

فيما ذكر “جاي فوستر” كبير الاستراتيجيين لدى شركة إدارة الأصول “بريون دولفين” Brewin Dolphin أن 2021 كان عامًا عاصفًا بالنسبة لسلاسل الإمدادات، مشيرًا إلى أن السبب في ذلك لم يقتصر فقط على اضطرابات الإنتاج بفعل الجائحة، ولكن امتد إلى زيادة الطلب بدعم من التحفيزات، وكذلك إغلاق قناة السويس مما أدى إلى شهور من الاضطرابات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق