أخبار العالمأخبار عاجلةأسواق الأسهماقتصاد وأعمال

دراسة حكومية تقترح بدء ساعات العمل من 9:30 صباحاً حتى 5 مساء

بينما كلف مجلس الوزراء، في يونيو الماضي، ديوان الخدمة المدنية دراسة تطبيق الدوام الحكومي على فترتين، صباحية ومسائية، كشفت مصادر رفيعة لـ القبس عن إعداد دراسة تقضي بتغيير ساعات عمل الدوام الرسمي، لتصبح من الـ9:30 صباحا إلى الـ5 مساء، وتتضمن تحديد الطريق الأنسب لتغيير ساعات العمل، لجعلها أكثر مرونة وفاعلية وإنتاجية.

 

وقالت المصادر إن الدراسة تتضمن مقترحا بتحديد فترة راحة للموظفين لمدة ساعة وقت الظهيرة، من شأنها أن تخدم أولياء الأمور الملتزمين أخذ أبنائهم من المدارس، مضيفة أنه فور الانتهاء من الدراسة، ستعرض على مجلس الخدمة المدنية ليعتمدها ويرفعها إلى مجلس الوزراء.

 

وأضافت أن الدراسة تراعي الجوانب الاجتماعية للموظفين، خاصة الأمهات، إذ تضمنت كذلك مقترحا بضرورة إنشاء مراكز حضانات في كل جهة حكومية، تتناسب وكثافة موظفيها ممن لديهم أبناء صغار، مبينة أن ساعات العمل الحكومي ستماثل ساعات العمل بالقطاع الخاص، وستنخفض من 7 ساعات إلى 6 ساعات ونصف الساعة.

 

فيما يلي التفاصيل كاملة

 

كشفت مصادر رفيعة النقاب عن اعداد دراسة تقضي بتغيير ساعات عمل الدوام الرسمي في القطاع الحكومي، لتصبح من التاسعة والنصف صباحا وحتى الخامسة مساء.

 

وقالت المصادر ان الجهات المعنية تعكف على وضع اللمسات النهائية لدراسة تقييمية، تقدم لمجلس الخدمة المدنية ثم الى مجلس الوزراء في حال اعتمادها، وتتضمن تحديد الطرق الأنسب لتغيير ساعات العمل، لجعلها أكثر مرونة وفاعلية وانتاجية، آخذة بعين الاعتبار متطلبات المؤسسات والجهات الحكومية، ومراجعيها على حد سواء.

 

واشارت المصادر إلى أن الدراسة تتضمن مقترحا لتغيير ساعات العمل في المؤسسات والجهات الحكومية، بحيث تبدأ في التاسعة والنصف صباحا، حتى الخامسة مساء، مع تحديد فترة راحة للموظفين لمدة ساعة في فترة الظهيرة، لافتة الى ان هذه الاستراحة كذلك من شأنها ان تخدم أولياء الأمور الملتزمين بجلب أبنائهم من المدارس.

 

مراعاة الأمهات

 

وبينت المصادر ان الدراسة راعت كذلك الجوانب الاجتماعية للموظفين، خاصة الامهات منهم، حيث تضمنت مقترحا بضرورة انشاء مراكز حضانات في كل جهة حكومية، تتناسب وكثافة موظفي الجهة ممن لديهم أبناء صغار.

 

واشارت إلى أن من ايجابيات مقترح تغيير ساعات الدوام، ان تكون ساعات العمل الحكومي مشابهة لساعات العمل في القطاع الخاص، مما يخلق ارضية متساوية بين القطاعين، الامر الذي يشجع الشباب على الانخراط في العمل بالقطاع الخاص، علما ان عدد ساعات العمل في القطاع الحكومي ستنخفض من 7 ساعات الى 6 ساعات ونصف الساعة.

 

وأوضحت أن هذا المقترح يأتي بناء على دراسات تحدد كيفية الاستفادة المثلى وزيادة انتاجية الموظف، بالتالي فان تأخير بدء الدوام، ومن ثم اعطاء فترة الراحة، يتيحان للموظف مرونة اكثر في العمل، الامر الذي يزيد من طاقته وانتاجيته.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق