أخبار العالمأخبار عاجلةأسواق الأسهماقتصاد وأعمال

د. محمد الفارس: الكويت حريصة على دعم العمل العربي المشترك بمجال النفط والغاز

أشاد الفارس بالجهود والخطوات الفعالة لمنظمة «أوابك» في الربط الإلكتروني مع كل الجهات الحكومية والخاصة في الكويت، فضلا عن تفعيل الإعلام البترولي.

أكد وزير النفط وزير التعليم العالي د. محمد الفارس، حرص الكويت على تقديم كل أشكال الدعم والمساندة للعمل العربي المشترك، خصوصاً بمجال صناعة النفط والغاز بالنظر إلى المكانة المهمة لتلك الصناعة على مستوى الدول العربية.

جاء ذلك في كلمة للوزير الفارس خلال زيارته إلى مقر منظمة الأقطار العربية المصدرة للبترول “أوابك” يرافقه وكيل وزارة النفط وممثل دولة الكويت في المكتب التنفيذي بالمنظمة الشيخ د. نمر فهد المالك الصباح، ومديرة إدارة العلاقات العامة والإعلام في وزارة النفط الشيخة تماضر خالد الأحمد الصباح، وكان في مقدمة مستقبليه الأمين العام للمنظمة علي بن سبت، وجرى خلال اللقاء استعراض أهم الأنشطة الحالية للمنظمة وسبل تعزيز التعاون بما يخدم جهود العمل المشترك.

وأضاف أن منظمة “أوابك” تعتبر إحدى ثمار العمل العربي المشترك، إذ تستضيف الكويت المقر الدائم للمنظمة منذ تأسيسها عام 1968، موضحاً أنه وسط التطورات الحالية التي تشهدها السوق النفطية العالمية، فإن الأمر يتطلب المزيد من التنسيق والتعاون بين الدول المصدرة للنفط عموماً، ومن بينها الدول العربية الأعضاء في “أوابك”، التي تضم في عضويتها 6 من الدول الأعضاء في منظمة البلدان المصدرة للنفط “أوبك”.

واطلع الوزير خلال الزيارة على الأعمال والنشاطات التي تنفذها الأمانة العامة للمنظمة، التي تعمل حالياً على تنفيذ خطة تطوير وتفعيل المنظمة تنفيذا لتوجيهات مجلس وزراء المنظمة، لاسيما بمجالات زيادة التعاون مع المنظمات والهيئات الدولية المتخصصة بالطاقة، وزيادة التعاون بين الشركات العربية المنبثقة عن المنظمة، وكذلك زيادة الدراسات والتقارير البترولية المتخصصة.

كما تم اطلاع د.الفارس على التوجهات المستقبلية للأمانة العامة للمنظمة في مجالات عديدة من بينها، وضع سيناريوهات لاستشراف أحداث المستقبل الممكنة “الأسعار–التنوع الاقتصادي”، والتوسع في الدراسات البترولية المتخصصة، وتكثيف الندوات أو الدورات التدريبية للدول الأعضاء، ومتابعة التطورات الجارية في قضايا الطاقة، والطاقة المتجددة، والاقتصاد الأخضر، والتغير المناخي، والتوجه نحو الاستعانة ببعض الخبراء من دولة المقر أو من المؤسسات الإقليمية والعالمية لإجراء الدراسات الاستباقية والإشرافية.

وتم التأكيد على أهمية الدور الذي تقوم به منظمة “أوابك” في دعم الدول الأعضاء وتحقيق التعاون في مختلف أوجه النشاط الاقتصادي في صناعة النفط والغاز وذلك بعد موافقة مجلس وزراء منظمة “أوابك” على خطة تفعيل وتطوير المنظمة، حيث تم استعراض آخر التطورات في الخطة وسبل تقديم الدعم الكامل لنشاطات الأمانة العامة للمنظمة.

وأشاد الفارس بالجهود والخطوات الفعالة التي تم تقوم بها منظمة “أوابك” في الربط الإلكتروني مع كل الجهات الحكومية والخاصة في الكويت، فضلا عن تفعيل الإعلام البترولي والعلاقات العامة بين منظمة “أوابك” ووزارة النفط والتي نتج عنه تشكيل فريق إعلامي بين الجهتين بهدف تبادل الخبرات وتفعيل التعاون وتنظيم الفعاليات المشتركة كالمؤتمرات المتخصصة بالإعلام البترولي والعلاقات العامة والدورات التدريبية والحلقات النقاشية وتبادل الإصدارات الإعلامية، كما أشاد الفارس بقيام منظمة أوابك بعمل ورش عمل بالتعاون مع جامعة الكويت.

من جانبه قال وكيل وزارة النفط الشيخ د. نمر الفهد إنه جارٍ استكمال تحويل مكتبة “أوابك” من ورقية إلى إلكترونية بالكامل، بتعليمات وتوجيهات مباشرة من الوزير الفارس، مشدداً على ضرورة تفعيل دورها إذ إنها أقدم مكتبة على مستوى الدول العربية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق