أخبار عاجلةأسواق الأسهماقتصاد وأعمالعملات

رقابة أميركية مشددة على منصات العملات المشفرة

تعتزم هيئة الأوراق المالية والبورصات الأميركية تشديد الرقابة والتنظيم على العملات المشفرة في هذه السنة.

وقال رئيس الهيئة، غاري جينسلر، إنه طلب من موظفي الرقابة النظر في أي طريقة ممكنة لوضع منصات تداول العملات المشفرة، ضمن قطاع حماية المستثمر في الهيئة، ليحصل المستثمر في هذه العملات على الحماية نفسها التي يحصل عليها متداولو الأسهم والأصول الأخرى.

واعتبر أن التدقيق الإضافي أمر مهم للمستثمرين في هذه المنصات، وأن عدم التنظيم يجعلنا نشهد عاماً آخر من تعرُّض المستثمرين للخطر، وفقاً لما ذكرته “بلومبرغ”، واطّلعت عليه “العربية.نت”.

وتأتي تصريحاته، بعدما أزعج جينسلر صناعة التشفير العام الماضي، عندما جادل بأن معظم العملات المشفرة كانت أقرب إلى الأوراق المالية التي يجب أن تغطيها القواعد الصارمة لهيئة الأوراق المالية والبورصات.

ومع ذلك، يرى العديد من المتحمسين للعملات المشفرة أن الأصول ينبغي ألا تخضع لنفس اللوائح التي تطورت منذ فترة طويلة لتغطي تداولات الأسهم والسندات.

أيضاً، قدّم البنك المركزي الروسي، أمس، اقتراحا بحظر العملات المشفرة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق