أخبار عاجلةأخبار العالم

“رينو” بصدد إعادة هيكلة مشروع الشاحنات التجارية في الصين

تتعرّض صانعة السيارات الفرنسية “رينو” لضربة أخرى في سوق السيارات الأكبر للعالم بعدم عدم تمكّن شراكتها في الصين مع “بريليانس أوتو غروب” Brilliance Auto Group من سداد المدفوعات واتجاهها إلى إعادة الهيكلة.

قالت “رينو”، الأربعاء، إنه في ضوء “عدم قدرة الشراكة على الوفاء بالتزاماتها المالية الحالية، قرر مجلس إدارة الشركة الشروع في عملية إعادة الهيكلة. وتُصنّع الوحدة المشتركة، التي تمتلك فيها “رينو” حصة قدرها 49% ومقرها شنيانغ، شاحنات صغيرة تحت علامة “جينبي” Jinbei التجارية التي بدأت في العام 2017 بإشراف الرئيس التنفيذي السابق كارلوس غصن.

تأتي هذه الخطوة بعد دخول “بريليانس أوتو” في إعادة الهيكلة بقرار من المحكمة العام الماضي، بعد سلسلة من حالات التخلّف عن السداد. وقالت “رينو” إن المشروع، المُسمى بـ”رينو بريليانس جنبي أوتوموتيف” Renault Brilliance Jinbei Automotive أو “RBJAC” ، شهد انخفاضاً حاداً في مبيعات المركبات التجارية الخفيفة في الصين.

كما سيُمثّل إنهاء للمشروع، البالغ من العمر أربع سنوات، انسحاباً ثانياً لشركة “رينو” من السوق الصينية في غضون سنوات عديدة. و في العام 2020، قلّصت صانعة السيارات المُتعثّرة وجودها المحدود فعلياً في الدولة الآسيوية من خلال نقل 50% من ملكيتها في مشروع آخر إلى شركة “دونغ فينع موتور” Dongfeng Motor”.

في ذلك الوقت، قالت “رينو” إنها ستُركّز على الشاحنات الصغيرة والسيارات الكهربائية في الصين من خلال وحدات منفصلة. واستثمرت شركة صناعة السيارات أيضاً في مشروع للسيارات الكهربائية مع “جيانغ لينغ موتورز” .Jiangling Motors .

هدف بعيد

قالت “رينو” إنه: “رغم الدعم القوي من كل من مساهمي (رينو بريليانس جنبي أوتوموتيف) وسلسلة إجراءات التحسينات التشغيلية، ضعفت أحوال سوق المركبات التجارية الخفيفة في الصين وما تزال الشركة تواجه صعوبات.”

وتراجعت أحجام مبيعات المشروع في الصين بنسبة 35 % في 11 شهراً حتى نهاية نوفمبر إلى حوالي 16 ألف سيارة مقارنة بالعام السابق، وفقاً لمتحدثة باسم الشركة، التي هدفت في وقت من الأوقات إلى بيع 150 ألف سيارة سنوياً.

انتهت أسهم “رينو” دون تغيير تقريباً في تعاملات باريس، في تعاملات الأربعاء، ووصلت خسائرها إلى 18% منذ بداية العام.

ووصف الرئيس التنفيذي لوكا دي ميو وجود شركة صناعة السيارات في الصين بأنه “لم يصل إلى مكان تقريباً”. و في محاولة لتغيير الوضع، وقّعت “رينو” مذكرة تفاهم في شهر أغسطس الماضي مع “جيلي” Geely ، أكبر مجموعة سيارات مملوكة للقطاع الخاص في الصين، لتقديم المركبات الهجينة التي تحمل علامة “رينو” في الصين بشكل مشترك.

كما سيقومون باكتشاف فرص بيع السيارات في كوريا الجنوبية التي دخلتها “رينو” سابقاً من خلال مغامرة لأكثر من عقدين مع “سامسونغ”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق