أخبار عاجلةأسواق الأسهماقتصاد وأعمال

” زين ” تدعم حملة مُنظّمة الأمم المُتحدة للتعريف بأهمية الوعي البيئي

أعلنت شركة زين عن دعمها لحملة منظمة الأمم المتحدة للتعريف بأهمية الوعي البيئي والحفاظ على الموارد الطبيعية تحت شعار “الشباب من أجل العمل المناخي”، التي أطلقتها مُنظمة الأمم المتحدة بمناسبة احتفالها بيومها العالمي والذي يوافق الرابع والعشرون من شهر أكتوبر من كل عام، وذلك ضمن شراكة زين الاستراتيجية مع هيئة الأمم المتحدة.
وذكرت الشركة في بيان صحافي أن دعمها لهذه الحملة التوعوية أتى تحت مظلّة استراتيجيتها للمسؤولية الاجتماعية والاستدامة اتجاه القطاع البيئي، والتي ترتكز على دعم مختلف المبادرات التي تخدم مجالات البيئة باعتبارها قضية بغاية الأهمية في حياة الجميع، حيث تسعى رسالة زين الاجتماعية إلى الحفاظ على الموارد الطبيعية وتعزيز الإدراك بأهمية الوعي البيئي داخل المجتمع الذي تعمل فيه.

وبيّنت زين أنها شاركت في احتفالية اليوم العالمي للأمم المتحدة من خلال إضاءة مبانيها الرئيسية في الشويخ باللون الأزرق، وذلك أسوةً بباقي مؤسسات الدولة من القطاعين العام والخاص ودعماً لجهود منظمة الأمم المتحدة، حيث تُؤمن الشركة بأهمية الدور الحيوي والفعّال للقطاع الخاص في دعم مؤسسات القطاع العام والمنظمات الدولية.
وتقوم الشركة من خلال استراتيجيتها المتوازنة للاستدامة ببذل العديد من الجهود في سبيل تقليل بصمتها البيئية الناتجة عن عملياتها، والتي تشمل الحفاظ على الموارد الطبيعية، وتقليل استهلاك الطاقة، وإعادة تدوير المخلّفات، وتطبيق الحلول الخضراء فيما يتعلّق بإدارة المياه والكهرباء، ومراقبة تأثير الشركة على التغيّرات المناخية، وغيرها من الجهود، وتقوم زين بتجميع القناني البلاستيكية لأغراض إعادة التدوير بمعدّل 21 ألف إلى 23 ألف قنينة بلاستيكية شهرياً، وقامت الشركة أيضاً خلال العام الماضي 2018 بتجميع أكثر من 13 طن من الورق بهدف إعادة تدويرها.

يذكر أن زين تبذل جهوداً متواصلة لدعم القطاع البيئي، حيث تعتبر الشركة شريكاً استراتيجياً لفريق الغوص الكويتي التابع للمبرّة التطوعية البيئية لأكثر من 16 عاماً، وقامت بإهداء الفريق قارباً جديداً بالكامل، وهو مجهّز بجميع المعدات الأساسية ليتم استخدامه لإنجاز العمليات البحرية البيئية التي تشمل انتشال سفن وقوارب غارقة ورفع شباك صيد مهملة وصيانة المرابط البحرية ومراقبة ورصد الشعاب المرجانية ورفع المخلفات الضارة للبيئة البحرية وتنظيف السواحل والجزر وتوثيق البيئة البحرية وغيرها.

وقامت الشركة بدعم حملة “تسوى نحميها” التي نظّمتها الهيئة العامة للبيئة بهدف التعريف بقانون البيئة الجديد وتوعية المجتمع حول أهم الفقرات التي ينص عليها، كما أطلقت زين حملة توعوية عبر قنواتها الرسمية على شبكات التواصل الاجتماعي تحت عنوان #فعّل_دورك، وذلك لتعزيز دورها الاجتماعي في نشر الوعي البيئي، والتأكيد على أهمية الحفاظ على الموارد الطبيعية. وتعتبر زين شريكاً استراتيجياً لمشروع أمنية البيئي لتوفير صناديق إعادة تدوير قناني المياه البلاستيكية وأغطيتها في كل دور من مباني زين الرئيسية الثلاث، وذلك لتشجيع الموظفين في كل دور على جمع أكبر قدر من القناني وتوعيتهم بأهمية الحفاظ على البيئة وتشجيعهم على إعادة التدوير.

وتحرص زين على المشاركة في مثل هذه المبادرات التي تُساهم بالتحفيز على العطاء وتشجيع الإقبال على الأنشطة التي تخدم المجتمع، وخاصةً تلك التي تعمل على رفع حالة الوعي بين جميع الفئات العمرية في المجتمع بأهمية الحفاظ على البيئة سواءً البرّية أو البحرية، وتحفيز روح العمل التطوعي، ونشر ثقافة المحافظة على البيئة من خلال دعم مثل هذه المبادرات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق