أخبار العالمأخبار عاجلةأسواق الأسهماقتصاد وأعمال

شركة «زين» تُواصل تسيير قوافل الخير خلال الشهر الكريم

أعلنت شركة زين مُواصلتها تسيير قوافل الخير خلال شهر رمضان المُبارك، عبر استمرارها في تقديم “الماچلة الرمضانية” بالتعاون مع شريكها الاستراتيجي البنك الكويتي للطعام والإغاثة ليتم توزيعها على الأسر المُتعففة داخل الكويت بشكل مُستمر تأميناً لاحتياجاتهم من المواد الغذائية التموينية الأساسية طوال الشهر الفضيل.

وذكرت الشركة في بيان صحافي أنها قامت بتوفير “الماچلة الرمضانية” في مخازن البنك الكويتي للطعام والإغاثة في منطقة الصليبية بحضور الرئيس التنفيذي للعلاقات والاتصالات في شركة زين الكويت وليد الخشتي ونائب رئيس مجلس إدارة البنك مشعل الأنصاري، حيث يستفيد من “الماچلة” التي قدّمتها “زين” هذا العام أكثر من 10 آلاف مُستفيد داخل الكويت.

وفي تعليقه على هذه البادرة، قال الخشتي: “قبل حلول شهر رمضان المُبارك، قدّمنا (الماچلة) بالتعاون مع شركائنا الاستراتيجيين في البنك الكويتي للطعام والإغاثة لتأمين احتياجات الأسر المُتعففة داخل الكويت قبل دخول الشهر الفضيل وخلال ظروف الجائحة”.

وأضاف الخشتي “اليوم ومع مضي النصف الأول من الشهر، نستمر بهذه البادرة الطيبة بالتعاون مع الأخوة في بنك الطعام من خلال تقديم (الماچلة) تحت مظلة حملتنا الرمضانية السنوية (زين الشهور)، وذلك كجزء من استراتيجيتنا للمسؤولية الاجتماعية والاستدامة”.

وأوضح أن بنك الطعام يقوم بتوزيع “الماچلة” التي قدّمتها “زين” على الأسر المُتعففة والمُحتاجين عن طريق شبابيك مُخصصة لمرور السيارات، وذلك التزاماً بالاشتراطات الصحية وللحفاظ على صحة المُستفيدين من خطر العدوى ومنعاً للتجمعات.

وتابع: “نسعى جاهدين لخدمة مجتمعنا وأفراده من خلال تنظيم ودعم المبادرات الإنسانية القيمة على مدار السنة بشكل عام وفي شهر رمضان المبارك بشكل خاص، لما يحمله هذا الشهر من معان وقيم تعزز ثقافة العطاء والبذل لدى أطياف المجتمع المختلفة”.

من جانبه، قال نائب رئيس مجلس إدارة البنك الكويتي للطعام والإغاثة مشعل الأنصاري إن حملة “ماچلة رمضان” تأتي استكمالاً للمشاريع والمبادرات الخيرية التي يطلقها بنك الطعام بالتعاون مع القطاع الخاص ومؤسسات المجتمع المدني وإشراف الجهات الرقابية والتنفيذية التي لاقت جميعها نجاحاً ملحوظاً في الفترة الماضية وخصوصا في ظل جائحة كورونا.

وأضاف الأنصاري أن البنك الكويتي للطعام والإغاثة يعتبر من أولى الجهات الخيرية على مستوى الكويت التي تطلق حملة “ماچلة رمضان”، وذلك بعد النجاح الذي حققته من تغطية واسعة لأماكن المحتاجين في مختلف مناطق الكويت ومحافظاتها الست، فالبنك يواصل حملاته ومشروعاته الخيرية التي تستهدف تقديم المساعدات الغذائية داخل الكويت.

وأكّد أن “فكرة الحملة تكمن في تأمين سلة غذائية تتكون من مواد غذائية متنوعة، فالعمل الخيري الضخم يأتي ضمن أولويات البنك في دعم الأسر المتعففة وتطبيقاً لشعاره “من عمرنا والخير فينا”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق