أخبار عاجلةأخبار العالم

عقوبات بريطانية جديدة تستهدف بورصة موسكو للأوراق المالية…

تعتزم بريطانيا إلغاء وضع بورصة موسكو للأوراق المالية ضمن البورصات المعترف بها، الأمر الذي سيمنع البورصة الروسية من بعض الامتيازات، وذلك ردًا على غزو موسكو لأوكرانيا في نهاية فبراير الماضي.
وذكرت وزيرة المالية البريطانية «لوسي فريزر» في بيان، أن إلغاء الوضع المعترف به لبورصة موسكو يبعث برسالة واضحة بأنه لا يوجد مبرر لاستثمارات جديدة في روسيا وأوضحت الحكومة البريطانية أن القرار الجديد، الذي جاء بعد أسبوعين من المشاورات، يعد ردًا على القيود التي فرضها بنك روسيا على المستثمرين الأجانب، لا سيما بعد أن أصبحت بورصة موسكو تعمل بصورة لا تتوافق مع المعايير التجارية للبورصات المعترف بها.وتمنح بريطانيا وضعًا معترفًا به لبعض البورصات، ما يسمح للأوراق المالية المتداولة فيها للاستفادة من بعض الإعفاءات الضريبية، ولذلك ستخسر الاستثمارات الجديدة تلك الإعفاءات حال تطبيق المقترح الجديد.
ومن المقرر أن يجري رئيس الوزراء البريطاني «بوريس جونسون» والرئيس الأمريكي «جو بايدن» وزعماء آخرون حول العالم محادثات هاتفية في وقت لاحق اليوم لمناقشة فرض مزيد من العقوبات على روسيا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق