أخبار العالمأخبار عاجلةأسواق الأسهماقتصاد وأعمال

عواصف مميتة تضرب الساحل الجنوبي الشرقي للولايات المتحدة

أعلنت السلطات الأميركية أمس السبت أن العواصف التي اجتاحت جنوب الولايات المتحدة قتلت شخصين على الأقل وأصابت آخرين بجروح بسبب رياح عاتية أطاحت بأشجار وحطمت منازل وقلبت مركبات.

يعيش ملايين الأشخاص في مسارات العواصف على طول ساحل الخليج في الجنوب الشرقي، بما في ذلك فلوريدا وميسيسيبي وألاباما ولويزيانا، حيث أُبلِغ عن الوفاتين.

وقالت السلطات المحلية إنّ رجلا قُتل وأصيب سبعة أشخاص على الأقل عندما هبت رياح عاتية في منطقة سانت لاندري باريش أدت إلى قلب بعض المركبات على أحد الطرق.

وسقطت شجرة نتيجة هبوب رياح شديدة ضربت منطقة كادو باريش الجمعة، ودمرت في شكل جزئي منزلا متنقلا، ما أسفر عن مقتل رجل يبلغ 48 عاما، وفق مكتب شريف المنطقة.

وتم الإبلاغ عن سقوط حبات برد كبيرة على ساحل ألاباما، بعضها بحجم كرات البيسبول، وفق خدمة الأرصاد الجوية الوطنية.

ويُتوقع أيضا هطول أمطار غزيرة وحدوث فيضانات مفاجئة، وفق مراكز الأرصاد الجوية، على أن يتراجع التهديد بحلول ليل السبت (بالتوقيت المحلي).

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق