أخبار عاجلةأسواق الأسهماقتصاد وأعمالمنوعات

في تسع خطوات .. كيف يمكن للمدير قتل إنتاجية الموظفين؟

الإنتاجية هي الشيء الذي يميز أفضل أماكن العمل أداءً عن باقي الأماكن التي تعاني من الأداء الضعيف؛ فالشركات ذات الأداء العالي تعرف كيف تحسّن إنتاجية موظفيها، وتدرك جيداً أن ذلك يصب في النهاية في صالحها.

ونظراً لأن العالم اليوم بات مليئاً بمصادر التشتت، فقد أصبح من الصعب على الموظفين إدارة وقتهم بكفاءة، فمن المهم أن تقوم الشركات بدور فعال لزيادة إنتاجية موظفيها.

9 أشياء يجب تجنبها من أجل زيادة إنتاجية الموظفين

النقطة

الشرح

1- عدم تحديد الأولويات

– بدون تحديد هدف واحد على الأقل كل يوم، يمكن للموظفين أن يقضوا ساعات طويلة في القيام بمهام غير مهمة، لذلك من الضروري أن يتم تدريب الموظفين على تحديد الأهداف وإدارة الأولويات.

2- التركيز على منع وقوع

الأشياء السيئة بدلاً من

الابتكار

– من الأفضل دائماً عند وضع الأهداف، أن يتم تحديد أهداف استباقية، بمعنى اتخاذ إجراءات من أجل بناء شيء جديد، بدلاً من تحديد أهداف واتخاذ إجراءات من أجل منع وقوع أي شيء سيئ.

3- الطاقة السلبية في مكان

العمل

– بدلاً من إدارة الموظفين بطريقة تشعرهم بالخوف والقلق طوال الوقت، يجب إشاعة المناخ الإيجابي في بيئة العمل، وتزويد الموظفين بالتعليقات والملاحظات البناءة.

4- جعل الموظفين يفحصون

بريدهم الإلكتروني باستمرار

– يؤدي ذلك إلى استنزاف وقت وطاقة الموظفين، ويشتتهم ويقلل من  تركيزهم على المهام المطلوبة منهم، لذلك من الأفضل تحديد أوقات معينة لإرسال واستقبال رسائل البريد الإلكتروني.

5- حظر مواقع التواصل

الاجتماعي من أجهزة

الموظفين

– بدلاً من حظر مواقع التواصل الاجتماعي، ودفع الموظفين للبحث عن طرق للدخول إليها، مما يهدر الوقت، يمكن تحديد أوقات معينة يتم السماح فيها للموظفين باستخدام مواقع التواصل الاجتماعي.

6- الرغبة في الكمال

– من المفترض أن يسعى الأشخاص للتميز وليس للكمال، ومن ثم يهدر الموظفون الذين يسعون نحو الكمال وقتهم، وعليهم بدلاً من ذلك أن يركزوا على تحقيق أهدافهم بكفاءة.

7- عدم تتبع النتائج لتحديد

المهام الأكثر أهمية

– لا شيء يقلل إنتاجية الموظفين مثل إنجاز المهام التي لا تساهم في تحقيق أهداف الشركة، لذلك من المهم تتبع نتائج كل مهمة يقوم بها الموظف، من أجل تحديد المهام التي تستحق وقته وطاقته.

8- منح الموظفين فترات

للراحة

– يعمل البشر وفقًا لإيقاع ثابت، حيث يكون أداؤهم مرتفعًا خلال مدة تتراوح بين 90 و120 دقيقة، وبعد هذا الوقت ينخفض تركيزهم، لذلك من المهم بدلاً من أن يتوقع المديرون من الموظفين أن يعملوا طوال اليوم بكفاءة، وأن يمنحوهم فترات للراحة تساعدهم على شحن طاقتهم، وتحسين أدائهم.

9- نسيان الأهداف

– يكون الموظف منتجًا عندما يعرف أهداف الشركة، ويكون لديه حماس لتحقيق هذه الأهداف، وبدون وجود هذه الأهداف لن يستطيع أي موظف الحفاظ على تركيزه ومستوى أدائه وإنتاجيته لفترة طويلة، لذلك من المهم تذكير الموظفين دومًا بأهداف الشركة.

المصدر: كاريير مانجمنت

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق