أخبار العالمأخبار عاجلةأسواق الأسهماقتصاد وأعمالالكويت

«كامكو»: أسرع وتيرة انتعاش للاقتصاد العالمي منذ 1980

قال تقرير «كامكو إنفست» إن صندوق النقد الدولي عزز توقعات نمو الاقتصاد العالمي لعام 2021 من بنسبة 5.5 في المئة في توقعاته الصادرة في يناير 2021 إلى نسبة 6 في المئة، والتي تعد أسرع وتيرة انتعاش على الإطلاق استناداً إلى البيانات الصادرة عن صندوق النقد الدولي منذ عام 1980. كما خفض صندوق النقد أيضاً تقديرات الانكماش لعام 2020 من نسبة 3.5 في المئة المتوقعة في تقرير يناير 2021 إلى نسبة 3.3 في المئة وفقاً لأحدث التقديرات.
ومن المتوقع أن تشهد الدول المتقدمة تعافياً بوتيرة أسرع من المتوقع بفضل سياسات الدعم المالي بصفة رئيسية مما أدى إلى تسجيلها لنمو إضافي قدره 80 نقطة أساس لتصل إلى نسبة 5.1 في المئة هذا العام مقارنة بالتوقعات السابقة التي أشارت إلى تحقيق نمو بنسبة 4.3 في المئة. من جهة أخرى، من المتوقع أن تتعرض اقتصادات الأسواق الناشئة والدول النامية المنخفضة الدخل إلى ضرر أكبر وتتكبد خسائر أشد فداحة على المدى المتوسط.

وكشف التقرير أن نمو منطقة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى شهد مراجعة إيجابية بلغت 70 نقطة أساس لعام 2021، إذ وصل معدل النمو إلى 3.7 في المئة. إلا أنه بالنسبة إلى عام 2022، تراجع معدل النمو المتوقع بمقدار 40 نقطة أساس إلى 3.8 في المئة. وشهدت مراجعة توقعات دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا اتجاهات متباينة لمعدلات نمو الناتج المحلي الإجمالي في عام 2021، وعلى الرغم من أن اتجاه نمو الاقتصاد العالمي شهد مراجعات إيجابية، فإنه تم خفض توقعات النمو الخاصة بمعظم دول منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

الأسواق الناشئة

وأشار «كامكو» إلى أنه على المدى المتوسط يتوقع صندوق النقد الدولي أن يتراجع نمو الناتج المحلي الإجمالي العالمي إلى 3.3 في المئة، وذلك انعكاساً للأضرار المتوقعة في إمكانات الإمدادات والمؤثرات السابقة على الأزمة بما في ذلك المسائل المتعلقة بنمو القوى العاملة في الاقتصادات المتقدمة وبعض اقتصادات الأسواق الناشئة.

من جهة أخرى، يتوقع أن تظهر أحجام تجارة السلع والخدمات اتجاهات مماثلة لنمو الناتج المحلي الإجمالي. إذ يتوقع صندوق النقد الدولي ارتفاع إجمالي حجم التجارة العالمية في عامي 2021 و2022 وقام برفع التوقعات بمقدار 30 نقطة أساس ليصل بذلك معدل النمو إلى 8.4 في المئة في عام 2021، فيما يعد أعلى معدل نمو منذ التعافي من الأزمة المالية العالمية، ثم تسجيل نمو بنسبة 6.5 في المئة في عام 2022 (مراجعته بمقدار 20 نقطة أساس).

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق