أخبار عاجلةمقالاتمقالات وأراء

مطالبة بـعودة الاستثمارات لقطاع البتروكيماويات الخليجي

كتب اسامة صالح

بعد التباطؤ الذي حدث بسبب جائحة كوفيد 19 ، يبدوا انه قد حان الوقت للعودة للاستثمار في قطاع البتروكيماويات الخليجية ، من أجل ضمان التطوير الاقتصادي
لضمان مستقبل واستدامة هذه الصناعة.

وتبرز هناك الحاجة إلى فصل موضوع الناتج المحلي الإجمالي عن غازات الاحتباس الحراري، وذلك بعد التقارير الأخيرة التي ربطت بين ارتفاع الناتج المحلي الإجمالي مع زيادة الغازات الدفيئة. وتشير التوقعات المتزايدة من العملاء والمستثمرين من الشركات لتضمين الممارسات البيئية والاجتماعية والحوكمة ضمن أهدافها وفي محور عملياتها.

إن إعادة ابتكار الصناعة البتروكيماوية يجب أن تعتمد أيضاً على التكنولوجيا غير الرقمية، مثل المواد الأولية البديلة والمحفزات الكيماوية الجديدة ومصادر الكهرباء المتجددة ، التي ستمكن هذه الصناعة من تطوير منتجات قابلة لإعادة التدوير أو قائمة على أساس بيولوجي وإزالة عنصر الكربون من مصانعها الكيماوية. وسيحتاج الاقتصاد الخليجي إلى تحويل نفسه و”تعميم” سلاسل القيمة الخاصة به، دون ترك أي فجوات يمكن للكربون أن يهرب من خلالها.

إنّ الاستمرار الإنتاج بالمعدل الحالي، سوف يجعلنا نحتاج إلى مساحة إضافية لتوفير الموارد اللازمة واستيعاب النفايات المرتبطة بنشاطها. لذلك يجب إعادة ابتكار حلول جديدة من خلال التعاون مع جميع المستثمرين والموظفين والعملاء والموردين والمنظمين والمجتمعات والصناعات الأخرى في سلسلة القيمة من أجل صنع مستقبل تسير فيه الاستدامة والنمو جنباً إلى جنب.

وعلى الرغم من التحديات الكبيرة بسبب جائحة كوفيد 19، إلا أن صناعة البتروكيماويات الخليجية أظهرت ازدياد معدلات نمو عالمياً، الأمر الذي يعكس مدى مرونة الصناعة والتزامها بخدمة عملائها بطريقة موثوقة.

والصناعة تمر اليوم بمرحلة هامة من أجل تقدمها وازدهارها حيث يجب عليها إعادة تعريف وتشكيل وابتكار نفسها من جديد.

وتعد الممارسات البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات والاستدامة والاقتصاد الدائري وعمليات الاندماج من أهم عوامل النمو في العقود القادمة.

وستحتاج شركات البتروكيماويات الخليجية إلى مواصلة التركيز على الطاقة المتجددة لتأمين مصادر طاقة نظيفة وموثوقة وتنافسية.

وستكون هناك الحاجة إلى زيادة الاستثمار في البحث والابتكار والسعي إلى شراكات استراتيجية طويلة الأجل داخلياً وخارجياً وتحسين بيئة الاعمال وتعزيز تنويع الاستثمارات.

كما يجب عقد لقاءات دورية لهذه الشركات لمناقشة الاستراتيجيات ووضع الحلول اللازمة لمواجهة التحديات والتغلب عليها واغتنام الفرص التي سياتي بها المستقبل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق