أخبار العالمأخبار عاجلةأسواق الأسهماقتصاد وأعمالالكويت

نمو موجودات بنك الكويت الوطني إلى 1.28 مليار دينار بنسبة 4.3%

قال تقرير “الشال” إن بنك الكويت الوطني أعلن نتائج أعماله للربع الأول من عام 2021، ‏وأشارت هذه النتائج إلى أن صافي أرباح البنك (بعد خصم الضرائب) قد بلغ نحو 88.98 مليون ديناربارتفاع قدره 7.16 ملايين دينار، أي ما نسبته 8.8 في المئة، مقارنة بنحو 81.82 مليونا حققها في الربع الأول من 2020. وبلغ صافي الربح الخاص بمساهميه نحو 84.31 مليونا مقارنة بنحو77.67 مليونا للفترة نفسها من العام السابق، أي بارتفاع بلغ نحو 6.64 ملايين أو بنسبة 8.5 في المئة. ويعود الارتفاع في ربحية البنك إلى انخفاض جملة المخصصات بالمطلق بقيمة أعلى من انخفاض الربح التشغيلي، مسانداً له انخفاض قيمة الضرائب.

إيرادات التشغيل

وفي التفاصيل، أوضح “الشال” أن صافي إيرادات التشغيل انخفض بنحو 3.3 ملايين دينار، أي نحو 1.5 في المئة، حين بلغ نحو 221.5 مليونا مقارنة بنحو 224.8 مليونا في الربع الأول من العام السابق. وتحقق ذلك نتيجة انخفاض بند إيرادات الفوائد (باستثناء الإيرادات من التمويل الإسلامي) بنحو 68.2 مليونا، وانخفضت معه مصروفات الفوائد (باستثناء تكاليف المرابحة) بنحو 54.8 مليونا، وعليه انخفض صافي إيرادات الفوائد بنحو 13.4 مليونا، أو بنحو 9.9 في المئة ليبلغ 122.1 مليونا مقارنة مع 135.6 مليونا.

وأشار إلى أن البنك حقق صافي إيرادات من التمويل الإسلامي بنحو 40.2 مليونا مقارنة بنحو 33.6 مليونا للفترة نفسها من العام السابق، ومعه بلغ صافي إيرادات الفوائد (في شقيها التقليدي والإسلامي) إلى نحو 162.4 مليونا مقارنة بنحو 169.2 مليونا، أي بانخفاض بلغ نحو 6.8 ملايين أو ما نسبته 4 في المئة.

ولفت “الشال” إلى أن إجمالي المصروفات التشغيلية للبنك انخفض بقيمة أقل من انخفاض إجمالي الإيرادات التشغيلية، وبنحو 356 ألف دينار، أو ما نسبته 0.4 في المئة، وصولا إلى نحو 82.08 مليونا مقارنة بنحو 82.44 مليونا في الربع الأول من 2020. وتحقق ذلك نتيجة انخفاض بند مصروفات إدارية أخرى بنحو 1.28 مليون مقابل ارتفاع بند مصروفات موظفين وبند استهلاك مبان ومعدات بما مجمله 928 ألفا.

ووفقاً لتقديرات “الشال”، وبافتراض استثناء تأثير تجميع نتائج بنك “بوبيان” على المصروفات التشغيلية، كان التراجع في المصروفات التشغيلية من نحو 63.6 مليونا إلى نحو 61.8 مليونا، أي بنسبة انخفاض بلغت نحو 2.8 في المئة. وبلغ إجمالي المخصصات نحو 42.6 مليونا، منخفضاً بنحو 8.9 ملايين أو بنسبة 17.2 في المئة، مقارنة بنحو 51.5 مليونا.

وتشير البيانات المالية للبنك إلى أن إجمالي الموجودات قد سجل ارتفاعاً بلغ نحو 1.283 مليار دينار، أي ما نسبته 4.3 في المئة مقارنة بنهاية 2020 نحو 31.001 مليارا، وارتفع بنحو 459.6 مليونا، أي بنسبة نمو بلغت 1.5 في المئة عند المقارنة بما كان عليه ذلك الإجمالي في نهاية الربع الأول من 2020 عندما بلغ نحو 30.541 مليارا.

وذكر “إذا استثنينا تأثير تجميع “بوبيان” تكون الموجودات قد انخفضت بنحو 0.3 في المئة. وحققت محفظة قروض وسلف شاملاً التمويل الإسلامي للعملاء) التي تشكل أكبر مساهمة في موجودات البنك (ارتفاعاً بلغت نسبته 2 في المئة وقيمته 346.3 مليونا، ليصل بإجمالي المحفظة إلى نحو 17.851 مليارا (57.6 في المئة من إجمالي الموجودات) مقابل 17.504 مليارا (58.9 في المئة من إجمالي الموجودات) في ديسمبر 2020، وارتفع بنحو 132.9 مليونا، أي بنسبة نمو بلغت نحو 0.8 في المئة عند المقارنة مع نهاية الربع الأول من 2020 حين بلغ 17.718 مليارا (58 في المئة من إجمالي الموجودات)”.

وولفت إلى انه “إذا استثنينا تأثير تجميع “بوبيان” في شق التمويل الإسلامي، نجدها قد انخفضت بنحو 1.7 في المئة. وبلغت نسبة القروض المتعثرة من إجمالي المحفظة الإئتمانية 1.68 في المئة في نهاية مارس 2021، وبلغت نسبة تغطيتها نحو 225 في المئة”.

وقال الشال: “تشير الأرقام إلى أن مطلوبات البنك (من غير احتساب حقوق الملكية) قد سجلت ارتفاعاً بلغت قيمته 1.158 مليار، أي ما نسبته 4.5 في المئة، لتصل إلى نحو 26.735 مليارا مقارنة بنهاية 2020، وحققت ارتفاعاً أيضاً بنحو 110.6 ملايين، أي نسبة 0.4 في المئة عند المقارنة بما كان عليه ذلك الإجمالي في نهاية الربع الأول من العام الفائت حين بلغ 26.624 مليارا، وإن استثنينا تأثير تجميع “بوبيان” نلاحظ أن المطلوبات تراجعت بنسبة 2.1 في المئة. وبلغت نسبة إجمالي المطلوبات إلى إجمالي الموجودات نحو 86.2 في المئة مقارنة بنحو 87.2 في المئة للربع الأول لعام 2020″.

بيانات محسوبة

وأوضح “تشير نتائج تحليل البيانات المالية المحسوبة على أساس سنوي إلى ارتفاع جميع مؤشرات الربحية للبنك مقارنة بالفترة نفسها من عام 2020. إذ ارتفع مؤشر العائد على معدل الموجودات ‏‏(‏ROA‏) ليصل إلى نحو 1.2 في المئة مقابل 1.1 في المئة. وارتفع مؤشر العائد على معدل حقوق المساهمين الخاص بمساهميه (‏ROE‏) إلى نحو 10.2 في المئة بعد أن كان عند 9.5 في المئة. وارتفع أيضاً، مؤشر العائد على معدل رأس المال (ROC) ليصل إلى نحو 50.7 في المئة قياساً بنحو 48.9 في المئة”.

ولفت التقرير إلى ارتفاع ربحية السهم الواحد (‏EPS‏) ببلوغها 12 فلسا مقارنة بمستوى الربحية المحققة في نهاية الفترة المماثلة من 2020 والبالغة 11 فلسا. وبلغ مؤشر مضاعف السعر/ ربحية السهم الواحد (P/E) نحو 16.8 ضعفا مقارنة بنحو 16.4 ضعفا، نتيجة ارتفاع ربحية السهم الواحد بنحو 9.1 في المئة مقابل ارتفاع نسبي أكبر للسعر السوقي للسهم بنحو 12.1 في المئة مقارنة بمستوى سعره في نهاية مارس2020، وبلغ مؤشر ‏مضاعف السعر/ القيمة الدفترية (‏P/B‏) نحو 1.4 مرة مقارنة بنحو 1.3 مرة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق