أخبار عاجلةمنوعات

هل تصبح «تويتر» منافسة لـ «باي بال» تحت قيادة «ماسك»؟

بعد استحواذه على «تويتر»، يخطط «إيلون ماسك» لإطلاق خدمة دفع على شبكة التواصل الاجتماعي، مما قد يضعه في منافسة مع منصة المدفوعات الإلكترونية «باي بال».
وبالفعل، تقدمت منصة «تويتر بايمنتس» Twitter Payments بطلب للحصول على ترخيص تحويل الأموال لجهاز مكافحة الجرائم التابع لوزارة الخزانة الأمريكية، وهي خطوة من شأنها السماح للشركة بتقديم خدمات الدفع عبر الإنترنت.
هل تتجه «تويتر» لجعل الدوج كوين عملة دفع؟
– في أعقاب استحواذ «ماسك» على «تويتر» مقابل 44 مليار دولار، خضعت المنصة لعدد من التغييرات المهمة، حيث يعمل الملياردير الأمريكي على اجراء تغييرات تخص المحتوى وتنظيمه، محاولاً فتح منافذ لتوليد ايرادات لدعم الشبكة .
– وأظهرت البيانات الصادرة عن موقع «كوين ديسك» أن مضاعفة سعر العملة المشفرة بعد صفقة «تويتر» جعلت الدوج كوين الأفضل أداءً من بين 150 أصلًا رقميًا في مؤشر «كوين ديسك» خلال أكتوبر. – ومع ذلك، على الرغم مما يأمله مؤيدوها، لم يؤد استحواذ «ماسك» إلى أي تغييرات كبيرة بشأن الدوج كوين، العملة المشفرة التي طالما قام بدعمها منذ إطلاقها عام 2013.
الطريق ليس سهلًا أمام «تويتر»:- – قام «ماسك» إنشاء بنك «إكس دوت كوم» X.com عبر الإنترنت في عام 1999، وبعد عام، استحوذت عليه شركة جديدة تمامًا أصبحت فيما بعد «باي بال». – ويتضمن سعي «تويتر» لتحقيق الدخل من قاعدة مستخدميه الكبيرة العديد من الخدمات المالية المحتملة، لكن الشركة تواجه سوقًا مزدحمة نادرًا ما تكون صديقة لمنتجات الدفع التي تستخدم الشبكات الاجتماعية.- كذلك قد لا تكون آراء «ماسك» حول خدمة المدفوعات على منصة «تويتر» مناسبة للمعلنين، الذين هم بالفعل متخوفون من نهج الشركة تحت القيادة الجديدة. – ومع ذلك، إذا نجح «ماسك» في خطته، فإن دخول «تويتر» إلى سوق المدفوعات سيكون معلمًا رئيسيًا على طول الطريق.
المصادر: أرقام – نيويورك تايمز – إنفستينج

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق