أخبار العالمأخبار عاجلةأسواق الأسهماقتصاد وأعمال

21.5 مليون دينار أرباح «بوبيان» في النصف الأول بنمو 25%

أعلن بنك بوبيان تحقيقه أرباحا تشغيلية في النصف الأول من العام الحالي تجاوزت 50 مليون دينار، مع استمرار البنك في تجنيب مخصصات بقيمة 28 مليونا، محققا ربحا صافيا بلغ 21.5 مليونا، بزيادة 25 في المئة عن العام الماضي، وبلغت ربحية السهم 6 فلوس.

وقال نائب رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لمجموعة «بوبيان» عادل الماجد: “بحمد الله استطعنا الاستمرار في تحقيق مستويات جيدة من الأرباح التشغيلية والصافية، على الرغم من استمرار تداعيات جائحة كوفيد 19، التي لا تزال تؤثر على مختلف القطاعات ومن بينها القطاع المصرفي”، مضيفا: “رغم ما نمر به من ظروف استثنائية فإن بوبيان أكد قدرته على التعامل مع الأزمة، ومواصلة تقديم أعلى مستويات الخدمة للعملاء، مع تحقيق أعلى مستويات المرونة في تطويع خدماتنا ومنتجاتنا عبر مختلف الوسائل الرقمية لتسهيل حياة عملائنا”.

وأشار الماجد، الذي يرأس مجلس إدارة بنك لندن والشرق الأوسط، إلى أن “إعلان الأرباح تزامن مع إعلاننا إطلاق Nomo Bank كأول بنك رقمي إسلامي عالمي من لندن، من خلال بنك لندن والشرق الأوسط (BLME)، الذي يتخذ من المملكة المتحدة مقرا له، والذي يعتبر جزءا من مجموعة بنك بوبيان، والذي سيعمل وفقا لقوانين سلطات الرقابة المالية البريطانية”.

وتابع: “يمثل البنك الجديد تطبيقا عمليا لاستراتيجية بوبيان في التوسع خارجيا، بعد تأكيد مكانتنا محليا وامتدادا لخططه للتوسع في الخدمات المصرفية الرقمية”، معربا عن أمله بعودة القطاعات الاقتصادية في الكويت للعمل بصورة طبيعية، في ظل الجهود التي تبذلها الدولة بمختلف مؤسساتها من أجل تطعيم الأغلبية العظمى من سكان الكويت مواطنين ووافدين، حتى يمكن فتح جميع القطاعات، ومن ثم العودة تدريجيا للحياة الطبيعية.

واستعرض أبرز الأرقام التي حققها البنك خلال النصف الأول، حيث بلغ إجمالي ودائع العملاء 5.4 مليارات دينار بنسبة نمو 15 في المئة، بينما بلغت محفظة التمويل 5.2 مليارات، بنسبة نمو 12 في المئة، وبلغت الإيرادات التشغيلية 92.6 مليونا بنسبة نمو 17 في المئة، أما على مستوى الحصص السوقية فقد ارتفعت حصة البنك من التمويل المحلي بصفة عامة إلى حوالي 10.7 في المئة، بينما ارتفعت حصته من تمويل الأفراد إلى حوالي 13.4 في المئة.

واستطرد: “بطبيعة الحال كان من الضروري تجنيب مخصصات تحوطية إضافية لدعم المركز المالي للبنك، وزيادة القدرة على مواجهة التداعيات المستقبلية لأزمة كورونا الحالية، وهو أمر طبيعي نتيجة الأزمة التي تعتبر الأولى من نوعها التي نمر بها في العصر الحديث”.

إنجازات ونجاحات

من ناحية أخرى، استعرض الماجد أبرز الإنجازات التي تحققت خلال النصف الأول من العام الحالي، وهي نجاح البنك إقليميا وعالميا في تغطية الاكتتاب في الصكوك التي قام بطرحها بقيمة 500 مليون دولار، بمعدل ربح سنوي 3.95 في المئة، مضيفا: “لقد تجاوز إجمالي طلبات الاكتتاب 1.3 مليار دولار (تمثل أكثر من 2.6 ضعف حجم الصكوك المصدرة) وهو ما يؤكد السمعة العالمية والإقليمية التي يتمتع بها بنك بوبيان نتيجة ما حققه من إنجازات مشهودة خلال السنوات الماضية على مختلف الصعد”.

من ناحية أخرى، أكدت الازمة التي سببها انتشار وباء فيروس كورونا في الكويت مدى القوة التي يتمتع بها بنك بوبيان واستمراره في خدمة العملاء بنفس مستويات الأعوام الماضية، ليحافظ البنك على تربعه على قمة خدمة العملاء في الكويت، من خلال حصوله على جائزة مؤسسة سيرفس هيرو كأفضل بنك إسلامي في خدمة العملاء للعام الحادي عشر على التوالي منذ عام 2010.

كما استمر البنك في دعم موارده البشرية، من خلال الإعلان عن قبول دفعة جديدة من موظفيه في البرنامج الخاص بالحصول على درجة الماجستير بالتعاون مع جامعة الخليج للعلوم والتكنولوجيا، والذي أطلقه قبل 10 سنوات دعما لموارده البشرية، حيث يعتبر البنك الوحيد الذي يساهم في دعم ومساندة موظفيه للحصول على درجة الماجستير من خلال مجموعة من المحفزات المعنوية والمادية.

ومنذ عام 2012 حصل أكثر من 100 موظف وموظفة من موظفي البنك على درجة الماجستير من جامعة الخليج للعلوم والتكنولوجيا (GUST) في إطار البرنامج المشترك بين الطرفين والذي تنفذه أكاديمية اتقان التابعة للبنك، كما شارك البنك في عدد كبير من المعارض الوظيفية الافتراضية التي نظمتها جامعات الكويت، حيث تم استعراض أبرز ما يقدمه البنك في سبيل دعم الكوادر الوطنية، سواء من خلال جذبها للعمل في البنك أو من خلال منحها الخبرات التدريبية اللازمة بعد الالتحاق ببنك بوبيان.

وفي إطار خططه لتطوير منظومة فروعه المنتشرة في مختلف أنحاء الكويت لخدمة عملائه افتتح البنك مقر فرعه الجديد في منطقة المباركية بهدف خدمة عملاء البنك من الأفراد والشركات.

وافتتح البنك أيضا فرعين رئيسيين في منطقة صباح الأحمد كأول بنك يتواجد لخدمة العملاء إلى جانب افتتاح فرع آخر في منطقة العقيلة.

وقدم البنك وفي إطار مسؤوليته الاجتماعية الدعم الكامل لحملة “لنكن على دراية” التي أطلقها بنك الكويت المركزي واتحاد مصارف الكويت لتوعية المواطنين والمقيمين بالكثير من الأمور المصرفية.

وخلال الأشهر الماضية أطلق بنك بوبيان أكبر حملة على مستوى الكويت لتشجيع ومكافأة العملاء الذين تلقوا التطعيم بجوائز قيمة عبارة عن رحلات للخارج متضمنة كل التكاليف والنفقات وجوائز نقدية قيمة لأكثر من 20 فائزاً، حيث يمكن لجميع عملاء البنك المشاركة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق