أخبار العالمأخبار عاجلةأخبار كورونا حول العالماقتصاد وأعمالفنون وثقافةمنوعات

30 مليار دولار.. خسائر منظمي الحفلات الموسيقية في 2020

 

 

كان من المتوقع أن يكون عامًا قياسيًا لقطاع الحفلات الموسيقية في العالم ، لكنّ الترجيحات اليوم تظهر أنه سينتهي بخسائر تزيد على 30 مليار دولار، نتيجة لإلغاء العروض والحفلات بسبب الوباء، وفقًا لتقرير نشرته منصة بول ستار. استنادًا إلى معدل النمو في الربع الأول، قدرت منصة بول ستار أن العام كان يجب أن ينتهي بإيرادات بلغت 12.2 مليار دولار من مبيعات التذاكر، وفق ما ذكرت فوربس. ولكن كان الواقع مختلفًا، حيث تتوقع بول ستار الآن أن ينتهي العام بخسائر بلغت 9.7 مليار دولار، على الرغم من المحاولات لإنقاذ القطاع مثل منصات البث المباشر والحفلات الموسيقية في الأماكن المفتوحة. وتستند الخسارة البالغة 30 مليار دولار إلى الإيرادات التي تعتمد على بيع التذاكر عبر اقتصاد صناعة الموسيقى الحية، وتتضمن الفعاليات التي لم يتم الإعلان عنها، وفقًا للتقرير، فضلًا عن الإيرادات الإضافية. تشمل الإيرادات الإضافية تلك المجمعة من حملات الرعاية ومبيعات البضائع والامتيازات والمواصلات ومواقف السيارات والغاز والمطاعم والأماكن المخصصة للمهرجانات والمعارض. قال راي واديل، رئيس قسم وسائل الإعلام والمؤتمرات التابع لشركة الاستثمار أوك فيو جروب، والذي يشرف على منصة بول ستار، إنه يتوقع زيادة مبيعات التذاكر مرة أخرى في عام 2021. كما أشار واديل إلى أنه ستكون هناك لقاحات ضد فيروس كورونا، واختبارات أسرع وأكثر دقة لاكتشاف المرض، مع وضع بروتوكولات أكثر صرامة للصحة العامة. فيما توقع رئيس قطاع الترفيه الحي في شركة «داني ويمر» لإنتاج المهرجانات الموسيقية جو ليتفاغ، أنه سيكون هناك تقدم في العام المقبل، حيث ستعود الفعاليات والحفلات التي تجذب الشباب، وأن القطاع سيعود إلى وتيرته الطبيعية بحلول ربيع عام 2022.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق