أخبار عاجلةأسواق الأسهماقتصاد وأعمالمنوعات

5 أسباب تجعلك تختار الإبقاء على شركتك صغيرة

في حين يركز معظم رواد الأعمال وأصحاب الشركات على النمو والتوسع السريع، إلا أنهم لا يدركون أن إدارة شركة كبيرة تنطوي على عدد من المشكلات والتحديات، مقارنة بإدارة الشركات الصغيرة، وهو الأمر الذي تؤكده جاكي ريسيس ولورين واينبرغ في كتابهما “مدير عصامي”.

ومن ثم ربما يحتاج أي رائد أعمال قبل أن يتخذ قرار التوسع إلى التفكير في بعض الأمور التي قد تجعله يختار الإبقاء على شركته صغيرة، والتي وردت في الكتاب.

5 أسباب تجعلك تختار الإبقاء على شركتك صغيرة

السبب

الشرح

1- تحب ابتكار الحلول أكثر من إدارة الأعمال

– لدى العديد من رواد الأعمال شغف وحماس تجاه الحلول التي يقدمونها، ولا يكونون متحمسين بنفس القدر لإدارة شركاتهم، إلا أن عليهم أن يدركوا أن الأمور الخاصة بالشؤون المالية والتسويق وبناء الفريق تزداد بمرور الوقت، بينما يتراجع الدور الإبداعي.

– تفشل العديد من الشركات الناشئة خلال السنوات الأولى من تأسيسها ليس لعدم وجود حلول مبتكرة، وإنما لأن أصحاب الشركات يركزون على المنتجات أكثر من التركيز على جذب العملاء.

2- لا يمكن لأي شخص آخر القيام بما تقوم به

– من الممكن أن يقوم رائد الأعمال بتدريب آخرين، إلا أنهم قد لا يكون لديهم نفس الشغف الذي لديه، أو لا يقومون بالعمل الذي يقوم به بنفس الجودة، وعلاوة على ذلك كلما زاد عدد المتدربين قل الوقت المتاح لرائد الأعمال للاستمتاع بالجانب الإبداعي في العمل.

– إذا لم يكن رائد الأعمال قادراً على تفويض العديد من المهام إلى فريقه، ويفضل القيام بمعظم المهام بنفسه، فسوف يكون التوسع أمراً مرهقاً للغاية بالنسبة له.

3- التوسع يعني المزيد من التحديات

– حتى الشركات الكبيرة الناجحة تنطوي على المزيد من التحديات والمسؤوليات، وستحتاج للمزيد من الوقت والجهد، وسيكون هناك منافسون جدد.

– وفي حين يفكر رائد الأعمال في النمو باعتباره فرصة للتعلم، وزيادة الإيرادات، إلا أن من المهم أن يفكر أيضاً في الأعباء الإضافية التي ستصبح على كاهله، بما في ذلك تعلم استخدام قنوات اتصال جديدة، لأن مع نمو الأعمال، لن يكون بإمكانه التواصل مع كل شخص وجهاً لوجه.

4- العمل التجاري قائم على تقديم منتجات عالية الجودة

– إذا كانت الشركة تقدم منتجات فاخرة وعالية الجودة، فسوف يكون من الصعب أن تواصل تقديم نفس مستوى الجودة والخدمة في حالة التوسع، لذلك من المهم قبل أن يتخذ رائد الأعمال قرار التوسع، أن يفكر في استراتيجية النمو واحتياجاته وأهدافه.

– هناك شركات كبرى مثل “رولكس” تحقق أرباحاً كبيرة، ولديها عدد محدود من العملاء، لكن نجاح مثل هذه الشركات لا يعتمد فقط على تقديمها أفضل المنتجات، وإنما أيضاً على بناء العلاقات.

5- الرغبة في تحقيق التوازن بين العمل والحياة

– تتيح الشركات الصغيرة فرصة لرواد الأعمال لقضاء بعض الوقت مع أسرهم وأصدقائهم، والقيام بالأنشطة التي يحبونها، لكن مع نمو الشركة سيضطر رائد الأعمال إلى تخصيص المزيد من الوقت للعمل، ومن ثم إذا كان رائد الأعمال مهتماً بتحقيق التوازن بين الحياة والعمل عليه أن يفكر كثيراً قبل اتخاذ قرار التوسع.

المصدر: إنك

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق