أخبار عاجلةأسواق الأسهماقتصاد وأعمالمنوعات

5 أشياء يفعلها المديرون السيئون تجعل الموظفين الجيدين يتركون وظائفهم

هناك مقولة شائعة تقول إن الأشخاص لا يتركون شركاتهم، بل يتركون المديرين، بمعنى أن الموظفين لا يستقيلون من وظائفهم، وإنما من رؤسائهم، فالأشخاص لا يرغبون في العمل مع مدير لا يدعمهم، أو يتعامل معهم بطريقة سيئة تؤثر سلباً على أدائهم وإنتاجيتهم.
ونظراً لأن استثمار الوقت والطاقة والموارد في التعامل مع أخطاء المديرين، الذين يجبرون أفضل الموظفين أداءً على ترك وظائفهم، أمر مكلف للغاية، ينبغي توضيح التصرفات التي يقوم بها المديرون السيئون وتجعل الموظفين الجيدين يتركون وظائفهم.
5 أشياء يفعلها المديرون السيئون تجعل الموظفين الجيدين يتركون وظائفهم
1- الإدارة التفصيلية:- – عندما يتدخل المدير في جميع تفاصيل العمل بشكل دقيق، فإنه بذلك يتسبب في تراجع أداء موظفيه، ولا يتيح لهم الفرصة لإظهار مواهبهم، ومن ثم لا تستفيد الشركة من خبرات ومهارات الموظفين الأكفاء، والذين سيرغب معظمهم في ترك العمل بسبب تدخل مديرهم في أدق تفاصيل العمل. 2- عدم تقدير جهود الموظفين:- – لا يقدر المديرون السيئون جهود موظفيهم، ويمكن للموظفين أن يشعروا بذلك، وحينها سيتوقفون عن بذل قصارى جهدهم، فعندما يشعر الأشخاص بعدم التقدير، فمن المرجح ألا يقدموا أفضل ما لديهم في العمل.
3- تشجيع المؤيدين ومعاقبة المعارضين
– يسعى المديرون السيئون لتوظيف الأشخاص الذين يؤيدونهم في كل قراراتهم وآرائهم، ومعاقبة المعارضين لهم، ومن ثم قد يجد الموظفون الجيدون أنفسهم يواجهون صراعات مع هذا النوع من المديرين.
– في كثير من الأحيان يحول المديرون السيئون موظفيهم الجيدين إلى مجرد أشخاص مؤيدين لقراراتهم، رغبة منهم في الاستمرار في العمل بدون مشاكل.
4- عدم توفير الموارد أو إزالة العقبات:- – يجب على المديرين الفعالين توفير الموارد اللازمة وإزالة العقبات، لضمان نجاح الموظفين، إلا أن المديرين السيئين لا يبذلون الجهد الكافي لتقييم الأشياء الضرورية لتحقيق النجاح، ولا يجعلون موظفيهم يشعرون بالأمان لطلب ما يحتاجون إليه.
5- الافتقار إلى النزاهة والتصرف بشكل غير أخلاقي:- – يهتم المديرون السيئون بمصلحتهم واحتياجاتهم على حساب الآخرين، وقد يجبرون موظفيهم على التنازل عن نزاهتهم وأخلاقياتهم من أجل البقاء في مناصبهم، مما يهدد سمعة الموظفين الجيدين.
المصادر: فوربس

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق