أخبار عاجلةأسواق الأسهماقتصاد وأعمالالكويت

65.6 طن معادن ثمينة وُسِمت وفُحِصت بالكويت

كشف مدير إدارة المعادن الثمينة في وزارة التجارة والصناعة سعد السعيدي عن إجمالي كمية المعادن الثمينة التي فحصتها ووسمتها الإدارة خلال عام 2021، حيث بلغت نحو 65.6 طنا، استحوذ الذهب على 95% منها بواقع 62.2 طنا ما بين سبائك ومشغولات، فيما استحوذت الفضة على الـ 5% المتبقية بواقع 3.4 أطنان، بينما بلغ إجمالي الرسوم المحصلة منها 2.63 مليون دينار.

وتفصيليا، ذكر السعيدي في تصريح خص به «الأنباء»، أن إجمالي وزن المشغولات الذهبية بعياراتها المختلفة، والتي وسمت خلال العام الماضي بلغ 34.6 طنا حصلت عليها رسوم بلغت قيمتها 1.7 مليون دينار.

وقال إن كميات الذهب الموسومة والقادمة من خارج الكويت خلال العام الماضي بلغت نحو 16.5 طنا، مقابل 18.1 طنا مشغولات ذهبية محلية الصنع وهو ما يظهر وجود تزايد في الطلب على أن المنتجات الذهبية الكويتية.

ولجهة عيارات المشغولات الذهبية، فقد استحوذ عيار 21 على نصيب الأسد من كميات الذهب الموسوم بكمية بلغت 22.3 طنا من بينها 14.1 مشغولات محلية الصنع، و8.3 أطنان مشغولات مستوردة من الخارج، فيما جاء الذهب عيار 22 في المرتبة الثانية بأكثر من 8 أطنان من بينها 3.67 أطنان مشغولات محلية الصنع، و4.3 أطنان مشغولات مستوردة من الخارج.

وحول العيارات الأخرى، أشار السعيدي إلى أن الذهب من عيار 24 بلغت كمياته الموسومة 11.3 كيلو من بينها 10.1 كيلوغرامات مشغولات مستوردة و1.2 كيلو مشغولات كويتية، أما الذهب عيار 18 فبلغت كمياته الموسومة 3.6 أطنان من بينها 3.4 أطنان مشغولات مستـوردة، و259 كيلـو مشغولات محلية.

وقال السعيدي «إن حجم سبائك الذهب (المشغولة وغير المشغولة) التي مرت عبر الإدارة خلال عام 2021، بلغ حجمها 27.6 طنا».

ولجهة الفضة، فقد بلغت كمياتها الموسومة نحـو 3.4 أطنان خلال العام الماضي مـن بينهـا نحـو 2.45 طن مشغولات فضية، و992 كيلو سبائك فضة.

وذكر السعيدي أن إجمالي عينات المعادن الثمينة التي تم إدخالها للفحص خلال العام بلغ 28.36 ألف عينة، فيما تم تكسير 123 قطعة من المشغولات غير المطابقة المصنعة محليـا، كمـا تمـت إعادة تصدير 469 قطعة من المصوغات غير المطابقة للمواصفات، بينما بلغ عدد شهادات السبائك والماركات والمعادن المعفاة 2692 شهادة.

تعديل الدوام يرفع كميات المعادن بالسوق

أكد السعيدي أن الإجراءات التي اتخذتها الإدارة مؤخرا في تمديد ساعات العمل وصولا إلى العمل على مدار الساعة في مقر الإدارة بالمطار من شأنه أن يلقي بظلال إيجابية على أعمال قطاع الذهب والمعادن الثمينة في البلاد خلال العام الجديد، إذ سيرفع من معدلات الإنجاز بعمليات فحص ووسم المشغولات، وهو ما يعني بالتبعية زيادة مطردة في كميات المشغولات والسبائك المتداولة في الأسواق.

تدريب مستمر وصقل مهارات

قال السعيدي إن الإدارة تعمل بسياسة الباب المفتوح مع التجارة والعملاء، وذلك بهدف تحقيق أفضل الممارسات في قطاع المعادن الثمينة، إذ تعمل بصورة دائمة على تطوير وصقل مهارات كوادرها البشرية ليكونوا على أعلى مستوى يواكب التطور في ذلك القطاع.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق