أخبار العالمأخبار كورونا حول العالمأسواق الأسهماقتصاد وأعمال

«Cure.fit».. من تطبيق لياقة بدنية إلى أفضل المنصات الصحية في الهند

 

عندما بدأت شركة Cure.fit الهندية الناشئة أعمالها في 2016، في بنغالور، كتطبيق للياقة البدنية، مثل العديد من التطبيقات الأخرى، لم يكن في حسبانها أن تتحول إلى واحدة من أفضل المنصات الصحية في الهند، مع توصيل الوجبات والبقالة والتدريبات عبر الإنترنت ودروس الذهن والمواعيد في مراكزها الصحية، وحتى متجر على الإنترنت لمعدات اللياقة البدنية. وبحسب «سي إن إن»، فقد دفع انتشار الفيروس الشركة إلى إعادة اكتشاف نفسها، من واحدة تعتمد بشكل أساسي على الصالات الرياضية البدنية، إلى منصة لياقة بدنية دولية عبر الإنترنت، حيث أعلنت الشركة هذا الصيف عن توسعها الرقمي في الولايات المتحدة، وبدأت تقديم جلسات اللياقة والعلاج عبر الإنترنت. وقال شاميك شارما رئيس قسم الأعمال الدولية في الشركة إن الإغلاق عجّل بهذه الجهود، حيث إن الشركة عندنا رأت الطلب على تطبيقها يتزايد في أميركا، فأطلقت أعمالها هناك بسرعة، لافتاً إلى أنها مثل الشركات حول العالم، اضطرت إلى إعادة التخطيط الاستراتيجي، استجابة للوباء. ورغم أن جميع مراكز اللياقة، البالغ عددها 250 مركزاً، أغلقت أبوابها في مارس، عندما أغلقت الهند أجزاء من البلاد، فإنه لم يعد حتى الآن للعمل سوى 30 مركزاً، امتثالاً للوائح الحكومية، لذا فقد اضطر بعضها إلى إلغاء الوظائف. وفيما رفضت Cure.fit التعليق على عدد موظفيها، فإن رويترز قالت إنها سرّحت 800 موظف، وقالت إنها لديها 5 آلاف موظف في الهند.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق