أخبار عاجلةاقتصاد كويتي

«الوطني» يُوفِّر خدمة التوقيع الإلكتروني للحصول على القروض الشخصية والبطاقات الائتمانية

حرصاً منه على تقديم أكثر الخدمات الرقمية تطورا لعملائه بما يسهم في حصولهم على خدمات مصرفية متميزة بطريقة سهلة وسريعة، وتماشيا مع التطور التقني وتغير توقعات العملاء واحتياجاتهم، أطلق بنك الكويت الوطني خدمة جديدة تسمح بالتوقيع الإلكتروني على كافة المستندات اللازمة للحصول على خدمات مختلفة، أهمها: قرض أو بطاقة ائتمانية أو زيادة الحد الائتماني للبطاقات الائتمانية والتقدم للحصول على الخدمة من خلال خدمة الوطني عبر الإنترنت وخدمة الوطني عبر الموبايل دون الحاجة إلى زيارة الفرع، حيث يطلق الوطني تلك الخدمة للحصول على القروض الشخصية، أو البطاقات الائتمانية أو زيادة الحد الائتماني.
وتأتي الخدمة الجديدة استكمالا لما بدأه البنك العام الماضي من إطلاق خدمة فتح الحساب إلكترونيا بالكامل دون الحاجة لزيارة الفرع.
وحتى تتم الاستفادة من تلك الخدمة يحتاج العملاء إلى التسجيل وتفعيل توقيعهم الإلكتروني الخاص بواسطة أجهزة الخدمة الذاتية التابعة للهيئة العامة للمعلومات المدنية واتباع الخطوات المطلوبة أمام الجهاز، ومن بينها ضرورة أن تكون البطاقة المدنية الذكية غير منتهية الصلاحية للتمكن من التسجيل بواسطة جهاز الخدمة الذاتية.
بعد تحميل تطبيق «هويتي»، يجب على العملاء الضغط أولا على «إعدادات» وإلغاء الهوية الرقمية والضغط على «تأكيد» قبل البدء في التسجيل. وتتوافر أجهزة الخدمة الذاتية في بعض من فروع الوطني كالمقر الرئيسي والأفنيوز (بجانب إيكيا)، وفرع السرة.
ويمكن الآن للعملاء التقدم للحصول على قرض أو بطاقة ائتمانية والتوقيع الكترونيا باستخدام الهوية الرقمية على كافة المستندات المطلوبة من خلال تطبيق «هويتي» الخاص بهيئة المعلومات المدنية بخطوات سهلة وبسيطة.
وبهذه المناسبة، قال مدير عام مجموعة الخدمات المصرفية الشخصية في بنك الكويت الوطني محمد العثمان: نسعى إلى توفير تجربة مصرفية رقمية متكاملة يحصل خلالها عملاؤنا على أحدث الخدمات والمنتجات الرقمية وحلول الدفع الإلكترونية التي تلبي احتياجاتهم وتطابق أحدث المستويات العالمية.
وأضاف: الخدمات الرقمية أصبحت ضرورة فرضتها الظروف الاستثنائية التي مررنا بها والتطور التكنولوجي الذي لا يتوقف، وهو ما يظهر بوضوح في زيادة اعتماد العملاء على القنوات الإلكترونية لإتمام معاملاتهم. وأكمل قائلا: نلتزم بتوفير أحدث الخدمات الحصرية لعملائنا كما كان عهدهم دائما، وتمثل الخدمة الجديدة استكمالا لسلسلة من الخدمات الرقمية التي كنا أول من يطلقها في الكويت خلال الفترة الماضية والتي نهدف من خلالها إلى تمكين عملائنا من إتمام معاملاتهم بسرعة وسهولة مع الحفاظ على راحتهم وسلامتهم.
واختتم العثمان قائلا: نحرص على استمرار تفوقنا الرقمي الذي نعده ركيزة أساسية في إطار سعينا الدائم لترسيخ ريادة الوطني من خلال مواصلة تنفيذ خارطة التحول الرقمي والاستفادة من البنية التحتية التكنولوجية الهائلة التي شيدناها على مدار سنوات استبقنا خلالها الجميع وواصلنا العمل لكي تنعكس تلك الجهود على ما نقدمه من حلول عصرية متطورة توافق تطلعات عملائنا.
ويحرص بنك الكويت الوطني على تطوير خدمة برنامج الوطني عبر الموبايل باستمرار، حيث تمت إضافة العديد من التحسينات والخدمات الجديدة إلى البرنامج في الآونة الأخيرة والتي تسمح للعملاء بتقديم طلب قرض والتقدم للحصول على بطاقة ائتمانية وزيادة الحد المسموح للبطاقة الائتمانية، وذلك من خلال خطوات بسيطة تمكن العملاء من الوصول إلى منتجات الوطني المصرفية بسهولة. بالإضافة إلى ذلك، أصبح بإمكان العملاء فتح وديعة ثابتة بمختلف العملات بشكل أكثر مرونة، وذلك إلى جانب خدمة الاستقطاع الشهري، وعرض خدمات صناديق الاستثمار، وإمكانية التحويل إلى حسابات الوطني للتداول، وذلك للحصول على تجربة استثمارية أكثر سهولة، بالإضافة للتدوين التلقائي بمجرد تلقي كلمة المرور لمرة واحدة عبر الرسائل القصيرة. ويواصل بنك الكويت الوطني تقديم أحدث الخدمات المصرفية الرقمية وحلول الدفع الأكثر تطورا في ظل استراتيجيته للتحول الرقمي والتي تسعى في المقام الأول إلى تلبية احتياجات العملاء من خلال تطوير القنوات الإلكترونية في تقديم الخدمات المصرفية إلى جانب توفير حلول دفع تضاهي أفضل المستويات العالمية وأكثرها تطورا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى